عمان - عبد الرزاق ابو هزيم - قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان جهود الدولة الاردنية الدبلوماسية والسياسية والعسكرية مستمرة وتتابع عن كثب وبشكل مكثف قضية الرهينة الطيار معاذ الكساسبة.
وأشار المومني في تصريح الى «الراي» امس الى ان الاردن وجنوده الأبطال الذين قدموا عبر الزمن الكثير من التضحيات, سيقفون بصلابة واتحاد أمام مصابهم باحتجاز طيارهم البطل الكساسبة.
وأفاد المومني انه من غير الحكمة الإفصاح عن أية تفاصيل أو جهود تبذل في المرحلة الحالية إلا بعدما تكتمل وتعلن عبر قنوات الدولة وبشكل رسمي.
وحذر المومني من الانسياق خلف التحليلات التي لا تستند الى معلومات غير دقيقة وتتضمن الكثير من المغالطات، مشددا على ضرورة مراعاة مشاعر الأردنيين بشكل عام وعائلة الطيار البطل الكساسبة.
في غضون ذلك اعلنت العديد من النقابات والاحزاب وفاعليات في المحافظات عن وقوفها الى جانب الوطن وقيادته في قضية الطيار الكساسبة حتى يتم الافراج عنه .
واكد مجلس النقباء أنه يقف مع اسرة البطل الكساسبة حتى يعود الى أهله ووطنه سالماً، مثمنا الجهود التي تبذل على كل المستويات للعمل على اطلاق سراحه.
كما دعا مجلس نقابة الصحفيين وسائل الاعلام المختلفة الى توخي الدقة وتحري الحقيقة فيما ينشر حول قضية الطيار الكساسبة, مؤكدا وقوف الاسرة الصحفية والاعلامية خلف القيادة الهاشمية وقواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية في جهودها للافراج عنه.
واشار رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنيين حمدي الطباع الى أن وقوف الأردنيين خلف قيادتنا الهاشمية والقوات المسلحة لهو دليل على وحدة الأردنيين في مواجهة الإرهاب وتماسكهم يداً واحدة في الحفاظ على أمن واستقرار المملكة.
وأعلن مدير المركز الكاثوليكي للدراسات والاعلام الاب رفعت بدر بان كنائس المملكة ستقيم صلوات اليوم الاحد، من أجل اطلاق سراح الكساسبة.
وعبر ممثلو الفاعليات الشعبية في محافظة المفرق عن ثقتهم بقدرة الدولة ملكا وحكومة، بالإفراج عن الرهينة الطيار».
وفي البترا اصدر مجلس مفوضي سلطة إقليم البترا والمجلس الاستشاري المحلي والفاعليات الشعبية في اللواء، بيانا عبروا فيه عن التفافهم حول القيادة الهاشمية، معبرين عن الثقة المطلقة بالقوات المسلحة.
كما حمل حزب الرسالة تنظيم داعش الارهابي مسؤولية الحفاظ على حياة الطيار البطل.
وثمن الحزب في بيان امس ما تقوم به الدولة بقيادة جلالة الملك من خطوات لاعادة «هذا النسر من نسور القوات المسلحة.
واكد حزب الوسط الاسلامي تضامنه ووقوفه مع أهل الطيار البطل معاذ الكساسبة وذويه ودعمه وتأييده لجهود قواتنا المسلحة الباسلة في مشاركتها في الحرب على الارهاب.
ودعا نقيب المهندسين الزراعيين محمود ابو غنيمة الى التعامل بحكمة للحفاظ على حياة الطيار معاذ الكساسبة.

 



التفاصيل في المحليات