محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

نقص فيتامين دي لدى الأردنيين.. حالة شائعة علينا الانتباه لها

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
د. أسامة أبو الرب

يلعب فيتامين دي دورا أساسيا في الصحة، إذ يحتاجه الجسم لبناء عظام قوية والحفاظ عليها، وذلك عبر دوره في امتصاص الكالسيوم، الضروري لبناء الهيكل العظمي والحماية من هشاشة العظام. كما ينظم فيتامين دي العديد من الوظائف الأخرى في الجسم، مثل المناعة والعضلات ونشاط خلايا الدماغ.

وتشير معطيات إلى أن فيتامين دي له علاقة بزيادة خطر بعض الأمراض. مثلا المستويات المنخفضة من فيتامين دي قد ترتبط بزيادة خطر الإصابة بالتصلب المتعدد، وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب مثل ارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية.

أيضا أشارت بعض الدراسات إلى أن فيتامين دي قد يقلل احتمالية الإصابة بالأنفلونزا الشديدة وكوفيد-19. كما أظهرت أبحاث أن فيتامين دي قد يلعب دورا مهما في تنظيم المزاج وتقليل خطر الاكتئاب.

كل هذه المعطيات لا تشير إلى علاقة سببية، إذ لا يمكننا الجزم أن نقص فيتامين دي يؤدي على زيادة خطر المرض، ولكها تشير إلى دور مهم للفيتامين في دعم عدة جوانب في صحة الإنسان.

مع ذلك يعاني الكثيرون من نقص فيتامين دي، وهي مشكلة تشمل العديد من دول العالم، ومنها الأردن.

ويتم تقييم فيتامين دي عبر فحص 25هايدروكسي فيتامين دي 25(OH)D بالدم، وتعد نسبة 30-50 نانوغرام/ملليلتر كافية عموما.

وكانت دراسة نشرت عام 2019 لباحثين من المركز الوطني للسكري والغدد الصم والوراثة والجامعة الأردنية وجامعة العلوم والتكنولوجيا -وشملت عينة من 4056 شخصا تزيد أعمارهم عن 17 عاما- وجدت أن نسبة انخفاض فيتامين دي Low Vitamin D بلغت 89.7٪ لدى الجنسين، وهذا يعني أن 25هايدروكسي فيتامين دي كان لديهم أقل من 30 نانوغرام/ملليلتر.

أيضا وجدت الدراسة أن نسبة نقص فيتامين دي Deficiency Vitamin D -ويعني أن 25 هايدروكسي فيتامين دي أقل من 20 نانوغرام/ملليلتر- بلغت 54٪ عند الذكور، و78.5٪ لدى الإناث.

ونشرت الدراسة وقتها في مجلة سيج اوبن ميديسن SAGE Open Medicine.

ووفقا لمؤسسة مايو كلينيك فإن الكمية اليومية الموصى بها من فيتامين دي هي 400 وحدة دولية (IU) للأطفال حتى سن 12 شهرا، و 600 وحدة دولية للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 1 إلى 70 عاما، و 800 وحدة دولية للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاما.

هناك عوامل تلعب دورا في انخفاض مستوى فيتامين دي، منها نوعية الطعام وقلة التعرض لأشعة الشمس.

بالمقابل فإن هناك العديد من الأغذية المتاحة التي تزود الجسم بفيتامين دي، منها التونة المعلبة والسردين المعلب، وكبد البقر وصفار البيض، بالإضافة إلى الأغذية التي تكون مدعمة بفيتامين دي، ويكون موضحا ذلك عليها.

وفي حال كانت التغذية والتعرض لأشعة الشمس غير كافيين لرفع مستوى فيتامين دي إلى الحد المطلوب في الجسم، يمكن عندها تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين دي، بتراكيز مختلفة، مثل ألف وحدة دولية أو 5000 آلاف أو 50 ألف وحدة دولية، ولكنها يجب أن تكون تحت إشراف الطبيب، لأن الإفراط في فيتامين دي له أيضا مضاعفات وأضرار على الجسم.

تحسين مستوى فيتامين دي لدى الأردنيين يحمل فوائد تمتد للأجيال القادمة، عبر دعم صحة العظام بشكل خاص وصحة الجسم بشكل عام، وتقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام مع التقدم في العمر، وهو أمر ينعكس إيجابا على نوعية حياة الناس.

@dr_osamarub

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress