عمان - بترا

قالت مديرة مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة الدكتورة هديل السائح إن الفرق المتخصصة بدأت توزيع الأساور الإلكترونية التجريبية على 500 شخص لاستخدامها بهدف زيادة فعالية الحجر المنزلي والتأكد من عدم الاختلاط. وأضافت الدكتورة السائح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن الإسوارة ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين، ولن تتأثر مدة الحجر، وستبقى 14 يوما في الحجر الصحي و14يوما إضافية في الحجر المنزلي. وأشارت إلى ان المساحة التي تحدد مكان وجود الشخص المحجور ما زالت تحت الاختبار، وستكون متصلة مع إدارة الأزمات لمتابعتهم عبر نظام تحديد المواقع العالمي. وبينت أن المحجور عليهم يوقعون تعهدا بتسليم الإسوارة لضابط ارتباط خلية الأزمة الخاص بمحافظته.