عمان- شروق العصفور

اعلنت ادارة مهرجان المسرح الحر الدولي عن تأجيل فعاليات الدورة ١٥ من المهرجان التي كان مقررا عقدها في عمان في 6/ 6/ 2020، بمشاركة عربية واجنبية واسعة، بسبب الجائحة الكونية التي غيرت مسارات العالم أجمع، وأغلقت كل الأبواب.

وأضاف البيان الصادر عن ادارة المهرجان "نلتمس منك العذر بعدم المقدرة على ايفائنا بالتزامنا أن تقام فعاليات الدورة 15 من مهرجان ليالي المسرح الحر الدولي والذي كان مقررا في 6/6/2020 ونعتذر من الفرق المسرحية العالمية التي وجهت لها الدعوات للمشاركة ونعتذر من ضيوف المهرجان ومريديه محبيه من كل أنحاء العالم ، كما لا يفوتنا تقديم الاعتذار لفئة المحبطين وسيوف أقلامهم التي تشحذ أسنتها على عتباتنا، وبكل ود نقدم لهم فناجين قهوتنا بنكهة الأصالة والشهامة والسمو".

وأضاف البيان "يبقى هو المسرح الذي يهذبنا ويسقينا ماء الحياة. هو المسرح رسالتنا الإنسانية المفعمة بروح الحب والنقاء. وهو (المسرح الحر) حامل رسالة الجمال إلى الدنيا. ولأن الكون جائح بوباء نعلن بأن مهرجان المسرح الحر الدولي 15 قد تأجل ورحل إلى اجل رفيع قادم ووفق ما تقتضيه الظروف ، باقين على الوعد، متسلحين بإرادة صلبة، وعنفوان لا يجارى، لتستمر الحياة ويبقى المسرح الحر شامخا".

وزاد"لم نصنع الفلك بمسرحنا، ولكننا اشعلنا العقول والعيون، ولم ننزلق إلى الدوائر الخاطئة، بل بقينا قابضين على الجمر، المتخطين كل العقبات والصعاب، متسلحين دائما بصدقية رسالة، والتي ابقت مسار عجلة دواليبنا دائرة دون كلل او ملل او التفات لصغائر الامور".

وأوضح "على مدار عشرون عاما منذ تأسيس هذا الكيان" فرقة المسرح الحر" كفرقة مسرحية ملتزمة التزاما أدبيا ومعرفيا تجاه رسالة الفن الخلاقة. عشرون عاما مضت، لم تنجرف دواليبنا الدائرة وراء الفن بوصفه وسيلة للارتزاق، إنما فعلا فكريا قادرا على مخاطبة العقل، مبرهنين على تلك الرؤية فعليا، في مجمل تجاربنا المسرحية، وكنا السفراء نمثل الوطن خارجيا خير تمثيل منذ التأسيس في العام 2000 ولغاية الآن وفي هذا العام كنا على موعد مع نية الاحتفال بالمسرح والمسرحيين بمناسبة عبورنا العشرون عاما ولكن تشاء الأقدار أن تعاكس الظروف العالم كله، وتعاكس تطلعاتنا المبهجة. بيد أن أملنا لاينقطع وطموحنا لا ينضب بأن نعود بعد انقضاء الغمة، علما بأننا ومنذ بداية هذا العام في شهر يناير ونحن نبذل الجهد، في التحضيرات سواء باختيار العروض المسرحية المشاركة، ووضع مسودة برنامج المهرجان الذي يضم في قائمته فرقا مسرحية محترفة من سويسرا والمانيا وايطاليا وهنغاريا وفلسطين والكويت ومصر وتونس بالإضافة إلى الأردن ، لكن الجائحة الكونية غيرت مسارات العالم أجمع، وأغلقت كل الأبواب، وعزّ علينا أن تكون أبواب المسارح مغلقة أيضا. تلك الأبواب الموصدة لظرف طارئ سيزول بهمتنا، لنستعيد فتحها مجددا، ونضيء وهج أنوارها، وألق كراسيها وجماهير المسرح المقدرة".