عمان - الرأي

تتواصل الإستعدادات والتحضيرات اللازمة للإعلان عن إنطلاقة مهرجان عمان السينمائي الدولي تحت عنوان أول فيلم في 13 نيسان المقبل. والذي تركز فعالياته المتنوعة على الإحتفاء بالإشتغالات الأولى لصناع الأفلام الأردنيين والعرب والعالميين.

ويهدف المهرجان الذي يغلق باب التقديم لدورته الافتتاحية في نهاية شهر كانون الثاني الجاري، إلى إبراز الطاقات الشبابية في حقول الفن السابع المتنوعة؛ إخراج، تصوير، آداء تمثيلي، بالاضافة إلى التقنيات المتنوعة.

ويقبل المهرجان الذي يقام خلال الفترة ١٣-١٨ نيسان المقبل، في القسم التنافسي العربي، الأفلام الروائية الطويلة والأفلام الوثائقية الطويلة والأفلام القصيرة. وتتنافس الأفلام على جائزة «السوسنة السوداء». أما الفئة الدولية غير التنافسية فهي مكرسة للأفلام الأولى لمخرجين غير عرب. كما يتضمن المهرجان فئة غير تنافسية لأول فيلم وأحدث فيلم لمخرجَين مخضرمَين.

ويُشترط أن تكون الأفلام قد أُطلقت في عام ٢٠١٩ أو عام ٢٠٢٠، وأن يكون عرضها الأول في الأردن. كما يُشترط لتأهل الأفلام الوثائقية الطويلة والأفلام القصيرة (غير الوثائقية) أن تكون الأعمال الأولى لمخرجيها في كلّ من هاتين الفئتين. أمّا الأفلام الروائية الطويلة فهي مؤهلة في حال كان الفيلم هو العمل الأول للمخرج أو لكاتب السيناريو أو للمونتير أو لمدير التصوير أو للممثل الرئيسي، وقد تلقى المهرجان حوالي ٥٥٠ فيلماً للمسابقات العربية والقسم الدولي.

وكان أعلن مهرجان عمان السينمائي الدولي -أوَّل فيلم عن فريقه الإداري، وهوَ أول مهرجان دولي للأفلام في الأردن يسلط الضوء على الأفلام العربية والدولية الأولى. تَرأس مجلس إدارة المهرجان الأميرة ريم علي وهو يشمل كلاً مِن رجا غرغور وعمر المصري وباتر قردن وناديا سختيان.

وتُدير المهرجان ندى دوماني، بينما يرأس حنّا عطاالله إدارته الفنية وَتستلم ديمة عازر قسم صُنَّاع الأفلام.

وقال عطاالله: «سيكون برنامجاً متنوعاً وَثرياً من حيث المضمون وَالقضايا المطروحة. المهم ليس فقط ما نشاهده بِالفيلم وإنما إلى أين يأخذنا في رحلة لاستكشاف روايات من عوالم أخرى، وَكيفية معالجتها بجرأة وَبلغة سينمائية جديدة مجسدة بأعمال أولى قادمة من العالم العربي وَغيره؛ كما يوفر المهرجان فسحة لمناقشة هذه المواضيع مع صناع الأفلام وَالضيوف».

وَأضافت عازر: «إن تنظيم أيام عمّان لصُّناع الأفلام ضمن النسخة الافتتاحية من مهرجان عمان السينمائي الدولي يأتي امتداداً طبيعياً لمهمة المهرجان ألا وهي التركيز على المواهب القادمة من الأردن وَالعالم العربي وَمعالجة الموضوعات المرتبطة بصناعة الأفلام على الصعيدين المحلي وَالإقليمي في الوقت الراهن».

وتنطلق فعاليات مهرجان عمان السينمائي الدولي – أوَّل فيلم من ١٣ إلى ١٨ نيسان المقبل، ويشمل ثلاثة أقسام عربية تنافسية: للفيلم الروائي طويل والفيلم الوثائقي الطويل والفيلم القصير؛ بِالإضافة إلى قسم دولي غير تنافسي للأفلام الطويلة.

من الجدير بالذكر أنَّ المهرجان يركز على الأعمال الأولى للمخرجين. أما أيام عمّان لصُّناع الأفلام فستَمتد من ١٥ إلى ١٧ نيسان وستشمل سلسلة من المحادثات وَورش العمل، بِالإضافة إلى منصتي تسويق: لتطوير المشاريع ولمرحلة ما بعد الإنتاج. باب التقديم مفتوح للأفلام في مختلف الفئات وَلمنصتي التسويق حتى ٣١ كانون الثاني ٢٠٢٠، فيما يبدأ الاعتماد للمهرجان في شباط ٢٠٢٠.

وسيتم اختيار حوالي ١٥ مشروعاً يعرضها صُنّاع الأفلام على مهنيين في مجال صناعة الأفلام، وستحصل أفضل المشاريع على جوائز نقدية و/ أو عينية لدعم إنتاجها.