عمان - شروق العصفور

يعرض حاليا على شاشة التلفزيون الأردني المسلسل الأردني الدرامي التاريخي المعاصر»دفاتر الطوفان»، عن نص روائي للروائية الأردنية سميحة خريس يحمل  الاسم ذاته كتبت السيناريو والحوار للعمل ضمن رؤية درامية مشتركة مع الفنان  محمد القباني، والمخرج  موفق الصلاح، وجرى التصوير في أكثر من موقع في عمان.
يتكون العمل من 30 حلقة تلفزيونية، يشارك فيه نخبة من الفنانين الأردنيين منهم زهير النوباني، ريم سعادة، نادرة عمران، عاكف نجم، ناريمان عبد الكريم، محمد الإبراهيمي، ريم بشناق، مارغو حداد وآخرون.
تدور أحداث الرواية في عمان القديمة، المتمثلة في مناطق رأس العين وسبيل الحوريات وجبل عمان وسقف السيل، كما يحتوى العمل على لمحات سياسية واضحة من تاريخ الأردن، خصوصاً أن أحداث الرواية تبدأ مع بداية القرن الماضي، وحتى حدوث الطوفان عام 1937، أي الفترة التي بدأ فيها التشكل الواقعي الحديث لمدينة عمّان، بمختلف الأعراق والطوائف التي تسكنها.
وتقدم الفنانة مارغو حداد في العمل دور أسمهان، وهي ممرضة مسيحية شابة وجميلة، تعمل في المستشفى الإيطالي، في منتصف العقد الثاني من عمرها، ومحبوبة من الجميع لقيامها بخدمة أهالي عمان، بعد أن تركت مدينة بيت لحم في فلسطين وحضرت للإقامة في عمان، وفي أثناء عملها في المسشفى الإيطالي، تتعرف إلى المحامي عبد الرزاق، وتدور بينهما قصة حب، تتطور إلى الزواج على الرغم من رفض الأهل، بسبب اختلاف الدين.
تقول حداد إن هذا العمل «محاولة لإفساح المجال للناس البسطاء، ليقولوا حكايتهم الممتعة، إيماناً بأن كل ما مضي، ترك أثره في نفوسنا، ولكنه في طريقة للذوبان»، مضيفةً أن «الأهم هو المغزى الذي يربط بين أحلام الناس، في وطن حر يتمتع بانفتاح، لا يعرف عنصرية ولا تفرقة على أساس جغرافي أو ديني أو قبلي ولا حتى طائفي».
من جهته يقدم الفنان زهير النوباني دور «ابوالعبد» وهو تاجر نابلسي، وحول أهمية العمل في رصد ذاكرة المكان، قال النوباني لـ»الرأي» :» كانت عمان تتكون في تلك الفترة  متنوعة، وهذا الخليط شكل فسيفساء عربي سواء كان أردني، فلسطيني، سوري، شركسي، وآرمني،  يحاكي الواقع سياسيا واجتماعيا».
وقالت الفنانة ريم سعادة:» أقدم في العمل دور حسيبة، وتميزت الكاتبة خريس بدمج ذاكرة المكان والزمان، بحدث درامي، وأهميته تكمن في تذكر تفاصيل عمان، لأن عمان تتغير والجيل الجديد لا يتذكر تفاصيل جبال عمان ونشأة عمان، فهي احداث سياسية واجتماعية وإلتحام إجتماعي بين الطوائف المختلفة».
وأضافت سعادة: أن رسالة العمل هو أرشفة تاريخ عمان للأجيال القادمة عن تاريخنا وعاداتنا وتقاليدنا وعروبتنا كأردنيين مع القضايا حولنا.
وتؤدي الفنانة نادرة عمران دور «ام عبدالرزاق»، امرأة سلطية مكافحة في الثلاثينيات من القرن الماضي ترملت وهي صغيرة إلا انها تكافح لتربي ابنها وتعلمه ليصبح محاميا.
وبين الفنان عاكف نجم بأن المسلسل أنتج من قبل فترة طويلة، عن رواية الكاتبة سميحة خريس ولم يتم عرضه،  وهي من الروايات العميقة التي تحكي عن تاريخ الأردن في فترة الثلاثينيات، وتلقي الضوء على قضايا كثيرة في تلك الفترة من أحداث سياسية وأجتماعية وعلاقات بين مختلف الأديان والجنسيات.
* يمنع  الاقتباس  او اعادة  النشر الا بأذن  خطي مسبق  من المؤسسة الصحفية  الاردنية - الرأي .