الرصيفة - بترا

نفى متصرف لواء الرصيفة رئيس لجنة البلدية الدكتور سلطان الماضي أي نية لخصخصة الحدائق الموجودة في اللواء كما تم تداوله مؤخرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي الامر الذي يحمل المواطنين تكاليف اضافية لاستخدام مرافقها.

وقال الدكتور الماضي لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الخميس، كان هناك توجه داخل البلدية وجرى دراسته لاستثمار وجود الحدائق في الرصيفة، الأولى حديقة الأمير الحسين بن عبدالله (الحديقة المرورية) في حي الفاخورة والثانية حديقة الملك عبدالله الثاني قرب الملعب البلدي من خلال خلق فرص استثمارية داخلها باقامة اكشاك خدمية أو مرافق خاصة وتطوير الخدمات كخدمات المرافق الصحية الامر الذي يعكس تقديم خدمة نموذجية متكاملة للمواطن وتوفير كافة المتطلبات فيها .

واضاف، انه لن يتم بأي حال فرض رسوم على مرتادي الحدائق لاستخدام مرافقها العامة وهي متاحة للجميع مجانا وان جميع الحدائق تحت اشراف وحراسة من البلدية ، مشيراً إلى أن الحديقة البيئية والتي هي مكرمة من جلالة الملك يجري العمل على تجهيزها وهي تحت اشراف لجنة خاصة برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الادارة المحلية وتم تسييجها ووضع تصور للابنية الخدمية التي ستنفذ داخلها والمساحات الخضراء التي سيتم زراعتها بالتعاون مع وزارتي الزراعة والبيئة, اضافة الى وجود تنسيق مع وزارة المياه لايجاد مصدر دائم للمياه فيها من خلال حفر بئر ماء في المنطقة يغذي مرافقها، مشيرا ان دراسة تجري لاقامة حديقة ثالثة في منطقة المشيرفة تخدم ابناء المنطقة .