عمان - الرأي

تفتتح مؤسسة محمد وماهرة أبو غزالة عند الخامسة من مساء اليوم، المعرض الفني «كيف تعاود الظهور من بين أوراق النشر المستقل» ضمن مشروع «كيف تـ» الذي أطلقته الفنانتان آلاء يونس من الأردن ومها مأمون من مصر في عام 2013.

ويقوم مشروع «كيف تَـ» على فكرة إصدار كتيبات إرشادية تجمع «بين التقني والتأملي، التعليمي والفطري، والحقيقي والخيالي».

وجاءت فكرة المعرض إثر بحث حول الممارسات المهمة وغير المرئية نسبيا لعمليات النشر المُستقل. فرغم الدور الذي تلعبه الممارسات المستقلة -أحياناً بمجرد وجودها فقط- في التشكيك في الحدود الإبداعية والمهنية، إلا أنها ما تزال غير معروفة على نطاق واسع، ومن الصعب العثور على منشوراتها، وقَلَّما دُوِّن تاريخ كفاحها ضد أنظمة النشر التقليدية.

يوفر المعرض مساحة للتأمل في موازين القوة وسبل الإتاحة، وجهود الأفراد تجاه استعادة الحق في النشر؛ وذلك من خلال تسليط الضوء على مشاريع تناور أنظمة ومعايير النشر الرائجة، كتلك التي أُقصيت من الفضاء العام أو رغبت بالمشاركة فيه بشروطها الخاصة.

يتوازى المعرض مع برنامج يستكشف إمكانيات النشر في الوقت الحالي:

الأربعاء ١٢ آب، 7 مساءً: الطبيعةُ انتصارُ الحياة: قراءات من أعمال إيتيل عدنان.

الاثنين، ١٧ آب، ٦:٣٠ مساءً: جولة حول المعرض مع «كيف تَـ».

السبت ١٤ آب، ٥:٠٠ مساءً، مركز هيا الثقافي: قراءة من سلسلة كتب الأطفال حول الفن الفلسطيني المعاصر، من تنسيق وقراءة رزان مبيضين.

أما أفلام مهرجان «أفلام الفنّانين الدّولي» فتُعرض في الفترة 15-19 آب (٨-٩ مساءً).

ويشارك في المعرض الذي يستمر حتى ٢٢ آب الجاري، كل من أديب الشباب، الدب الأحمر الوسيع، شبكة الحدود، علي عيال، علي حسين العدوي، علي تابتك، علي ياس، أنطوان لوفيڤر، باراكونان، برنارد تشيله، شاندان غوميس، دار الفتى العربي، ديسبلاي ديستريبيوت مع تعاونية NZTT للخياطة، فرح خليل، فهرس الممارسات النشرية، مجلة فلينت، غولروخ نفيسي، هالة بزري، حسين ناصر الدين، إيمان إبراهيم، جنى طرابلسي، يوهانا دومكه، مؤسسة خط، كلاوس شيربل، مروان عمارة، محمد شقديح، عمر زكريا، بوست أبولو برس، رأفت مجذوب، صنع الله ابراهيم، سليمان البخيت، مؤسسة تامر، ثوكرال وتاغرا، يزن خليلي وآخرون.