جرش - عمر الحمصي

استغل الفنان والخطاط عبد العزيز الحمصي فترة الحظر المنزلي التي فرضتها الظروف الراهنة لفيروس كورونا بأعمال ورسومات فنية عكست جمال الطبيعة وسحر الحروف العربية .وعلى مدار الاشهر الماضية أستطاع الفنان الحمصي من تحويل منزله الى معرض فني عكست جدرانه جمال حروف اللغة العربية .

والمتجول في منزله يلفت انتباهه الابداعات الفنية المتنوعة التي صنعتها يديه من اعمال الحجر والمخطوطات وصاجيات حولها لاعمال فنية عدا عن فخاريات و رسومات الخط العربي المنتشرة في جنبات منزله .

ويقول الحمصي لقد شعرت بأن ممارسة الفن بكافة انواعه فى ظل أزمة كورونا إنقاذ للروح والاستغلال الامثل للوقت مشيرا الى انه استغل فترة الحظر الراهنة في رسم المخطوطات العربية على جدار منزله .

وأضاف إن أعماله الفنية حملت تكوينات خطية معاصرة دون فقدان الروح والقواعد الاصلية التي بني عليها الخط العربي معتمدا على جمالية الحرف العربي لان له ثراء خصب في التشكيل والمطاوعة والمرونة في الاداء والتكوين .

يذكر ان الفنان الحمصي والذي يعمل مشرفا على مجمع شباب جرش له جداريات فنية عديدة في جميع محافظات المملكة و مشارك في العديد من المعارض والمهرجانات المحلية والدولية وحاصل على العديد من الجوائز على المستويات الدولية والعربية والمحلية .