عمان - بترا

بحث رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، امس، مع وفد برلماني يمثل لجنة الدفاع والأمن حول أمن المستقبل وقدرات الدفاع، التابعة لجمعية حلف شمال الاطلسي «الناتو» مجالات التعاون في إطار برنامج الشراكة القائمة بين الاردن والحلف، ولاسيما مجالات التعاون البرلماني وتبادل الخبرات.

وعرض رئيس الوزراء للتحديات التي تواجه المملكة في ظل الاوضاع الاقليمية غير المستقرة، لافتا إلى الاعباء التي يتحملها الاردن نتيجة استضافة مجموعات كبيرة من اللاجئين، آخرها موجة اللجوء السوري.

وأكد الرزاز أن الأردن يتطلع للعمل مع حلف شمال الاطلسي وبقية القوى والدول الفاعلة التي تؤمن بأهمية تحقيق السلام في منطقة الشرق الاوسط وايجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية، بما يفضي إلى اقامة دولة فلسطينية مستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

من جهتهم، أكد رئيس واعضاء الوفد البرلماني للناتو أن الزيارة للأردن تستهدف الوقوف على مجالات التعاون المشترك بين الجانبين، وسبل تطويرها، ورؤية الاردن للأحداث الجارية في المنطقة واولويات السياسة الخارجية الاردنية.

وشددوا على ان الأردن يعد عاملا من عوامل الامن والاستقرار في المنطقة، رغم تأثره بمختلف التحديات والأزمات الإقليمية.