عمان - أحمد الطراونة

تنطلق عند السابعة من مساء اليوم في المركز الثقافي الملكي فعاليات مهرجان الأردن الدولي للأفلام في دورته السابعة برعاية وزير الثقافة.

وقال مدير المهرجان عبد الكريم الجراح: إن المهرجان يشكل خطوة مؤسسية مهمة باتجاه تطوير صناعة الفيلم الأردني من خلال تطوير قدرات صناع الأفلام أنفسهم من مخرجين وكتاب ومنتجين.

وأضاف الجراح خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مقر الوزارة للإعلان عن فعاليات المهرجان، أن الدورات السابقة حققت أهدافها من حيث انتشار المهرجان على ساحة الوطن بإقامة عروض أفلام في المحافظات الأخرى، مبينا أن المهرجان استقبل 2900 فيلم من دول عربية وأجنبية اختارت لجان المشاهدة منها 29 فيلما لعرضها في المهرجان.

وأكد الجراح ان المهرجان الذي تستمر فعالياته حتى الأحد المقبل يهدف إلى تطوير صناعة الفيلم والدراما التلفزيونية الأردنية، ورفدها بمخرجين على قدرة عالية من الحرفية، وإيجاد حركة سينمائية أردنية لها حضورها الحقيقي والفاعل، ونشر الوعي السينمائي لدى المتلقي وإتاحة المجال للاطلاع على التجارب الفيلمية من خلال عروض أفلام محلية وعربية وأجنبية متنوعة لشرائح المجتمع كافة.

وأوضح الجراح أن إدارة المهرجان هذا العام قررت عدم استقبال المشاريع الجاهزة سواء أكانت أفلاما أو نصوصا، حيث تم تجاوز هذه الجزئية المهمة من خلال استقبال الأفكار فقط، ومن خلال لجنة فنية متخصصة.

وتتنافس عشرة أفلام على جوائز المهرجان الثمانية، وهي من بولندا، أندورا، المغرب، مصر، فرنسا، المانيا، وافغانستان، إضافة إلى ثلاثة أفلام أردنية تم انتاجهل لصالح المهرجان، وهي «هارموني» اخراج رمضان الفيومي، ولست وحيدا إخراج أشرف العبادي، ونمرة 43 إخراج ابراهيم القاضي.

ويترأس لجنة التحكيم لهذه الدورة الفنانة عبير عيسى، وعضوية كل الدكتور علي ربيعات من الاردن، والمخرج خلف العنزي من الكويت، والناقد رامي عبدالرازق من مصر، ويستضيف المهرجان الفنانة الكويتية فاطمة الصفي، والفنانة المصرية ألفت عمر.

ويقام على هامش المهرجان ورشة في التصوير والإضاءة للمخرج محمد علوان بحضور 60 مشاركا.

يشار الى إن الشخصية المكرمة لهذه الدورة الفنان زهير النوباني الذي يعد قامة فنية أردنية وعربية لها حضورها في المشهد الفني المحلي والعربي.

ويشتمل حفل الافتتاح الذي يقام غدا في المركز الثقافي الملكي، على عرض فيلم عن الشخصية الفنية المكرمة لهذا العام الفنان زهير النوباني، وتكريم ضيوف المهرجان، ولجنة التحكيم، وعرض الفيلم الأردني «لست وحيدا»، والفيلم الفرنسي «الضحية» للمخرج أسيم فازيك.