عمّان - فاتن الكوري

أطلق أسبوع عمّان للتصميم امس السبت خارطة مسارات وبرنامج فعالياته في جبلي عمّان واللويبدة وذلك بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة وأمانة عمّان الكبرى، إضافة إلى ستوديو (مركز جامعة كولومبيا في الشرق الأوسط للدراسات)، ومبادرة كلاستر القاهرة للدراسات الحضريّة، والتي تستمر حتى 12 من الشهر الجاري.

وكانت النسخة الثالثة من أسبوع عمّان للتصميم قد فتحت أبوابها للحضور يوم أول أمس الجمعة، حيث يقدّم أكثر من 142 فعاليّة تقام على مدار 9 أيّام في أكثر من 55 فضاء جمالي وابداعي في ارجاء العاصمة، تتضمن مواقع لمبانٍ تاريخيّة، ومساحات ثقافيّة، ومسارات تجوّل في عمّان تسير بالزوار إلى المساحات المشاركة والفععاليات.

وتضم الفضاءات المشاركة في جبل عمّان كل من معهد التصميم عمّان، وغاليري وادي فينان، وغاليري نبض، ومؤسّسة محمد وماهرة أبو غزالة، وجاكاراندا، حيث أصبح هذا الجبل بمبانيه التراثيّة ومدارسه التاريخيّة، وشارع الرينبو التجاري، مركزاً حيويّاً للفنون والثقافة لاحتوائه على معارض فنيّة في كل زاوية من زواياه، في حين يتضمن برنامج فعاليات جبل اللويبدة معارض في دارة الفنون ودار الأندى والمتحف الوطني للفنون الجميلة، إضافة إلى زيارات لمحترفات الفنانين التي تتوزّع في أرجاء المنطقة وتتوسّع لتصل استوديو تيربو للتصميم في وسط البلد.

وقال، د. عبد الرزاق عربيات مدير عام هيئة تنشيط السياحة: «يجذب أسبوع عمّان للتصميم في كل عام عدداً كبيراً من الزوّار من المنطقة ومن أرجاء الأردن، والذين يقصدون المدينة للتفاعل مع مواهبها في سياقات جديدة»، مضيفاً أنّها تشكّل «فرصة تسويقيّة وسياحيّة عظيمة. وهذا العام، أردنا أن يختبر الجمهور المدينة عبر أدراجها التاريخيّة كتقدير لتاريخ التصميم والعمارة والتراث الذي نفخر به».

وتشهد ليلة افتتاح برامج جبل عمّان إطلاق معرض «آفاق ممتدّدة» في مدارس الأهليّة للبنات والمطران للبنين، والذي تعرض فيه أعمال لطلاب وخريجين من المدارس، إضافة إلى مصمّمين بارزين. إضافة إلى ذلك، يقام أداء خاص من «موسيقى الشرفات» تقدّمه جمعيّة تجلى للموسيقى والفنون في قرية الكباريتي التراثية.

ويعدّ حي الحرف المعرض الأكثر شعبيّة ضمن أسبوع عمّان للتصميم باحتفائه بفعل الصناعة التقليديّة والمعاصرة في آن. يقام حي الحرف في مكان مختلف سنويّاً، مانحاً الفرصة للحرفيين والصنّاع من كافة أرجاء البلاد لمشاركة أفكارهم وقصصهم. كما يطلق أسبوع عمّان للتصميم بالتعاون مع مؤسّسات مختلفة مثل جمعيّة أصدقاء اللويبدة، سلسلة من الجولات التي تجوب جبل عمّان وجبل اللويبدة بقيادة خبراء ثقافيين، وتركّز على المواقع التاريخيّة والتراثيّة في المدينة.

يذكر أن أسبوع عمّان للتصميم يفتح أبوابه مجّاناً للجمهور للاستمتاع بالمعارض في راس العين، والتي تتضمّن معرض الهنجر، ومعرض الطلاب، ومعرضاً باسم «غذاء المستقبل/ مدينة المستقبل»، والتي تقام إلى جانب سلسلة من اللقاءات وورشات العمل اليوميّة، والحفلات الموسيقيّة التي تقام مساء كل يوم.