عمان - الرأي

اختتم ملتقى سيدات الاعمال والمهن الاردني مشروع تدريب العاملات في المصانع في محافظة الزرقاء، في غرفة صناعة الزرقاء، برعاية أمين عام وزارة العمل هاني خليفات.

ونفذ المشروع من قبل ملتقى سيدات الاعمال والمهن الاردني بالتعاون مع وزارة العمل، بهدف تعريف وتوعية العاملات بحقوق المرأة العاملة في قانون العمل الاردني.

كما هدف الى تدريب العاملات على الحقوق والواجبات ليصبحن أكثر تفاعلاً لتحسين ظروف عملهن، وتوعية أصحاب المصانع حول تأمين بيئة العمل الملائمة للنساء.

وشدد خليفات على اهمية توعية وتدريب المرأة العاملة وتزويدها بالمهارات اللازمة وتوفير بيئة عمل ملائمة لها.

وقال إن الوزارة تنفذ باستمرار زيارات دورية على المصانع للتأكد من توفير بيئة عمل ملائمة للنساء، وايضا التأكد من الانصاف في الاجور.

و اشارت مديرة المشروع في الملتقى عائدة ناجي إلى ان فكرة المشروع اتت بعد ما تم عقد عدة لقاءات مع النساء العاملات في المصانع وتبين بانهم بحاجة الى التدريب والتوعية في مجال الحقوق العمالية، ومعرفة القوانين المتعلقة بالعمل، والحماية من استغلال اصحاب العمل لهن.

وبينت أن نسبة كبيرة من النساء يعملن في المصانع، لذا يجب الاهتمام بهن وتأمين بيئة عمل مناسبة لهن.

وتم خلال الحفل تكريم اصحاب المصانع الذين ساهموا بانجاح المشروع من خلال تدريب النساء العاملات في مصانعهم.

وخلص المشروع إلى عدة توصيات عرضتها مديرة المشروع في الاختتام، من بينها العمر بصورة مستمرة على رفع مستوى التوعية والتثقيف بالحقوق والواجبات في العمل لدى المرأة العاملة.

ومن التوصيات أيضا تكثيف جهود وزارة العمل بالرقابة الدورية والتفتيش على المصانع، التشبيك مع منظمات ومؤسسات المجتمع المدني الناشطة في مجال دعم قضايا المرأة العاملة.

ودعت التوصيات إلى زيادة وعي النقابات العمالية بقضايا التمييز ضد المرأة خاصة في قضايا سوق العمل، وتكثيف الجهود المشتركة لإنصاف المرأة العاملة ومساعدتها في الحصول على حقوقها، فضلا عن ضمان التزام أصحاب العمل بتطبيق القوانين المتعلقة بالحقوق العمالية.