عمان - الرأي -

تقام اليوم في قاعة الأميرة سمية بمدينة الحسين للشباب، المواجهة النهائية لبطولة كأس الأردن (نظمي السعيد 25) لكرة اليد.

ويجمع المشهد الختامي الذي يقام السابعة مساء الأهلي والسلط، حيث يسعى الأول للاحتفاظ بلقب البطولة للمرة 14 منذ انطلاقها عام 1984، والمرة الرابعة على التوالي، فيما يتطلع السلط لإعادة الكأس لخزائنه وإضافة لقب جديد هذا الموسم بعد ان كان فاز ببطولة الدوري الاسبوع الماضي.

وتأهل الأهلي للنهائي عقب فوزه أمس على العربي 25/22 في لقاء جرى بقاعة الأميرة سمية، وانتهى شوطه الأول بالتعادل (11/11)، حيث برز من الأهلي مغاذ طه، احمد عبدالكريم، عبدالرحمن العقرباوي، واحمد باسم، هاني السيد، ابراهيم حلمي واحمد الأنصاري، ومن العربي محمد ويزن فتح الله والمحترف البحريني محمد ميرزا واحمد نايف.

وتأهل السلط بتغلبه على الحسين بالتغيب 10/0، بعد ان أنتظر الطاقم التحكيمي المدة القانونية، قبل ان يعلن فوز السلط وتأهله لنهائي البطولة التي تقام وفق نظام خروج المغلوب من مرة واحدة.

الأبطال

اعتلى قمة البطولة منذ انطلاقها خمسة فرق، حيث يسجل للأهلي انه الأكثر هيمنة بعد ان فاز بالكأس(13) مرة أعوام 94، 95، 96، 98، 2000، 2002، 2006، 2007، 2008 ،2009، 2012 ، 2013 و 2015، بينما فاز السلط بها (7) مرات أعوام 92، 93، 2003، 2004 ، 2005 و2010 ،2011، والعربي (مرتين) عامي 88 و91، عمان (مرة) 1984، والحسين (مرة) 2001.

ولم تقم البطولة أعوام 85، 86، 87، 89، 90، 97 و1999.