عمان - بترا -

اكدت وزارة الصحة ان شمول المواطنين الاردنيين فوق 60 عاما بمظلة التامين الصحي المدني مجانا وفر لهم الحصول على خدمات صحية شمولية مثلى لجميع الامراض ولمدد زمنية مفتوحة بخلاف ما كان سائدا بمنح الاعفاء لحالة مرضية بعينها ولمدة زمنية محددة.

وكان وزير الصحة الدكتور محمود الشياب قد اكد ان التحويل لمركز الحسين للسرطان مستمر وقائم.

وقال الناطق الاعلامي باسم الوزارة حاتم الازرعي في بيان ان شمول المواطنين الاردنيين فوق 60 عاما بالتامين الصحي وفر لهم تلقي الرعاية الصحية في مستشفيات الوزارة ومراكزها الصحية ومستشفيات الخدمات الطبية الملكية .

واضاف ان هذه المستشفيات تمتلك امكانات طبية جيدة ولا سيما على صعيد معالجة مرضى السرطان وفق برتوكولات علاجية عالمية .

واكد انه اذا لم يتوفر العلاج في هذه المستشفيات لمريض السرطان فانه يتم التعامل مع الحالة حسب طبيعتها وتحول الى القطاعات الاخرى بما في ذلك مركز الحسين للسرطان ودون النظر الى كلف العلاج.

وبين ان العديد من الحالات التي راجعت الوزارة والخدمات الطبية الملكية ولم تتوفر لها الخدمة العلاجية المطلوبة تم تحويلها فعلا الى القطاعات الاخرى ومن ضمنها مركز الحسين للسرطان .

واوضح انه حال حاجة مريض السرطان لعلاج خارج نطاق الادوية المقررة من الوزارة فانه يتم توفيرها للمريض دون تردد ومهما بلغت كلفتها .

وقال الازرعي حول ماوثير من ان"الوزارة حاولت ثني الحكومة عن القرار " لا تمت الى الحقيقة بصلة ذلك ان مثل هذه القرارات التنظيمية للشؤون الصحية تأتي بالتوافق بين الجهات المعنية وبتنسيبات ترفعها الوزارة الى مجلس الوزراء لاعتمادها.

واكد ان النظام الصحي الاردني يتميز بتوفر الامكانات الطبية الجيدة في القطاعات الحكومية والخاصة على حد سواء وان هنالك تكاملية قائمة بين هذه القطاعات بتوفير الخدمة الطبية المثلى للمواطنين الاردنيين في اطار نظام صحي مفتوح بين هذه القطاعات ويحول المرضى الى اي منها عندما تستدعي الحالة المرضية العلاج في مستشفى معين تتوفر فيه الخدمة الطبية المطلوبة .