بيروت - بترا

أصدر القضاء العسكري اللبناني بعد ظهر اليوم حكما بالاعدام بحق الشيخ السلفي احمد الاسير، على خلفية مواجهات امنية وقعت بين الاسير وانصاره من جهة والجيش اللبناني من جهة ثانية في مدينة صيدا بجنوب لبنان عام 2013.

ووفقا لاحكام القانون اللبناني فانه يمكن لمحامي الاسير تقديم تمييز للحكم في مهلة خمسة عشر يوما.

وكانت اندلعت يوم 23 حزيران عام 2013 معارك عنيفة بين الجيش اللبناني ومسلحين موالين للأسير اسفرت عن مقتل 18 عسكرياً للجيش و11 مسلحاً وحوالى مئة جريح وتوارى الأسير وعدد من رفاقه بعدها عن الأنظار، الى ان اوقف الاسير في 15 آب عام 2015 في مطار بيروت اثناء محاولته الهرب خارج لبنان بجواز سفر مزور بعدما أجرى عملية تعديل في مظهره الخارجي .

كما اصدر القضاء العسكري اللبناني ايضا حكما ضد الفنان المعتزل فضل شاكر بتهمة الاشتراك في المواجهات التي قادها الشيخ احمد الاسير وانصاره ضد الجيش اللبناني .

وقضى الحكم على فضل شاكر بالسجن مدة خمسة عشر عاما مع الاشغال الشاقة وتجريده من حقوقه المدنية.

يذكر ان فضل شاكر التجأ بعد الاحداث الى مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في مدينة صيدا ولا يزال هناك وقد اعتزل الغناء.