عمان -بترا

ناقشت وزيرتا الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطوير القطاع العام مجد شويكة والتنمية الاجتماعية هالة بسيسو لطوف اليوم الخميس، تقدم العمل في إعادة هندسة وأتمتة إجراءات تقديم خدمات وزارة التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية، إضافة إلى الربط الإلكتروني مع الشركاء في تقديم الخدمة. وأشارت شويكة إلى إن إعادة الهندسة والأتمتة تهدف إلى رفع مستوى رضا متلقي الخدمة كونها تساهم في تقليص وتبسيط الاجراءات المتبعة للحصول عليها واختصار الوقت المستغرق لتقديمها وعدد الدوائر التي يتنقل فيها المراجع، مؤكدة على أهمية التشاركية في تقديم الخدمات الحكومية وتبسيط وإعادة هندسة إجراءات الخدمات ضمن آلية عمل محددة مع الجهات المعنية.

ودعت الى ضرورة العمل والتنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للإسراع بتهيئة البنية التحتية التكنولوجية لوزارة التنمية الاجتماعية، وتنفيذ الربط الإلكتروني مع الشركاء لتقديم خدماتها وأتمتة نماذج الحصول على الخدمة، فضلا عن ربط مديريات الوزارة إلكترونيا مع مركز الوزارة. وأوضحت أن وزارة تطوير القطاع العام قامت بإعادة هندسة إجراءات عدد من خدمات وزارة التنمية الاجتماعية ضمن تقرير أولي شمل إعادة ترتيب وتصميم إجراءات الخدمات، والتقليل من عدد الدوائر والأقسام المعنية بتقديم الخدمات، واختصار الوقت المستغرق للحصول عليها لخدمتي ترخيص دور الحضانات وتجديدها، وتقديم المعونات المالية الطارئة والمتكررة.

من جانبها اشارت الوزيرة لطوف الى أهمية استكمال العمل بباقي خدمات التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية وذات الأولوية التي عليها إقبال أكبر من المواطنين، وذلك ضمن خطة ذات أطر زمنية، داعية المؤسسات والجهات الشريكة إلى ضرورة التعاون في تقديم الخدمات مع وزارة التنمية الاجتماعية، وتجهيز البنية التحتية للوزارة والتطبيقات اللازمة تمهيداً للربط الإلكتروني فيها.