محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

«الجمعية الملكية لحماية الطبيعة» تنشط لحماية الموروث الطبيعي

«الجمعية الملكية لحماية الطبيعة» تنشط لحماية الموروث الطبيعي

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ

أبواب - نوف الور - عندما تُعشق الارض تجبر عاشقها على حمايتها وصونها من كل يد تسول لها نفسها ان تمتد لتؤذي تلك الارض، هذا فعليا ما تقوم به الجمعية الملكية لحماية الطبيعة في حفاظها على الموروث الطبيعي الاردني عن طريق ادارتها لسلسلة من المحميات الطبيعية في مختلف ارجاء المملكة.
وبين الحين والاخر تُطلع الجمعية الاعلاميين على انجازاتها فهم الشريك الاستراتيجي على حد تعبيرهم، حيث أطلعت الجمعية هذه المرة وبالتعاون مع الادارة الملكية لحماية البيئة وبدعم من برنامج الامم المتحدة الانمائي عددا من الصحافيين والاعلاميين خلال جولة لهم في جنوب المملكة حيث يكثر الصيد الجائر في مثل هذا الوقت من العام.
 وتم خلال الجولة شرح واقع المناطق والجولات التي يقوم بها مفتشو قسم الحماية في الجمعية الملكية لحماية الطبيعة لضبط اي نشاط مخالف للصيادين تحديدا في فترة اغلاق مواسم الصيد، وتوضيح الية تطبيق القوانين والتشريعات على الصيادين سواء اكانوا اردنيين او عرب.
واثناء الجولة في وديان ضانا ووادي عربة، بين جبال وصحار وكثبان رملية وحجارة بركانية وسدود مياه حيث رافق مدير تنظيم الصيد والحماية في الجمعية عبدالرزاق الحمود الاعلاميين، وقال ان الصيد ممنوع تماما في مناطق شرق سكة الحديد لاسباب امنية فهي مناطق مفتوحة ويسمح غرب السكة بتنظيم على مواسم معينة ويحدد ما يسمح بصيده، وأن الجمعية من خلال عملها مع المؤسسات الوطنية المختلفة مثل مديرية الامن العام ودائرة الجمارك وغيرها استطاعات ان تحقق نتائج مرتبطة في ضبط مخالفات خاصة بصيد الحيوانات البرية او تجارتها سواء محلياً او اقليمياً كون الاردن قد يعتبر ممراً لتجارات حيوانات مهددة عالمياً.
و ضبطت خلال الجولة مجموعة من الصيادين وتمت اجراءات الضبط بحضور الصحافيين وتم تسليم الصيادين المخالفين الى أقرب مركز امني لاتخاذ الاجراءات اللازمة، وكان التعاون الامني لافراد مرتبات الامن العام مميز جدا ليؤكدوا انهم اليد الحديدية لكل من يحاول اختراق القانون.

«قص الأثر» وعلم النجوم» دليلاً للمفتشين
وعن طبيعة عمل المفتشين والية الضبوطات والمخالفات تحدث المفتش الاقليمي للمناطق الجنوبية ٬ سليمان المواجدة ٬ عن اهمية عمل المفتشين للمحافظة على التوازن البيئي ويبدأ العمل بتحضير خطة التفتيش الاسبوعية لمراقبة المناطق الهامة وكيفية التعامل مع الصيادين لمنع وقوع عمليات الصيد قبل حدوثها.
واكد ان قيام الاشخاص بالتجوال بسلاح الصيد يعد هذا «عملية صيد» حتى لولم تقع ٬ كما ان اخراج سلاح الصيد من المركبة اثناء مسيرها تعتبرايضا عملية صيد وهي مخالفة حسب القانون.
وبين ان المفتشين يخضعون لفترة تدريب مدتها ستة شهور ويشاركون في ورش عمل حول الحماية والتواصل مع الصيادين المرخصين وتزويدهم ببرامج الصيد الصادرة من الجمعية ٬ اضافة الى تزويد قسم الابحاث ولجنة الاحياء البرية باعداد انواع الطيور والحيوانات حسب المشاهدات والاثار .
اما المفتش الاقليمي للمناطق الشرقية غازي حويطات فتحدث عن مهارة «قص الاثر» والاسترشاد بالنجوم» وهما الطريقتين اللتين يقوم باستخدامهما للتجوال في مناطق الصحراء الشرقية الواسعة من حدود الكرامة الى المدورة
ويذكر ان فرق تفتيش الحماية بالتعاون مع مرتبات الشرطة البيئية نفذت ومنذ بداية هذا العام قرابة 480 جولة تم تسجيل 54 مخالفة ارتبطت بالصيدغير القانوني او بتجارة غير قانونية للاحياء البرية ٬ كما تم ضبط مجموعة صيادين عرب مخالفين بصيد الانواع من الطيور والحيوانات بواسطة الاسلحة والصقور التي يمنع ادخالها الى الاراضي الاردنية بغرض الصيد والمتاجرة غير الشرعية.
واصدرت الجمعية ايضا خلال عملها مع الصيادين حوالي 726 رخصة صيد لصيادين و 50 رخصة استيراد او تصدير لحيوانات برية ضمن قانون الحماية العالمية ٬ اضافة الى تنفيذ 9 ورش تدريبية لمؤسسات وطنية مختلفة ومعنية بقوانين حماية الحياة البرية .

محمية ضانا ووحدة التفتيش
 وعلى مد النظر بين الجبال والسهول تغفو محمية ضانا للمحيط الحيوي اكبر المحميات الاردنية واكثرها غنى وتنوعا وفي لقاء يحمل تعب العمل وكرم الضيافة الاردنية المعتادة استقبل مدير محمية ضانا عامر الرفوع الصحافيين شارحا طبيعة عمل وحدة التفتيش والحماية بالمحمية التي تعمل من خلال خطة تفتيش مبنية على الحساسية البيئية وتقسيم المناطق الامنة المحيطة بالمحمية للحد من عمليات الصيد الجائر، وانجاز برنامج دقيق لمتابعة ومراقبة الحيوانات والطيور البرية داخل حدود المحمية .
واشار الرفوع الى وحدة تفتيش الحماية بالتعاون مع الشرطة البيئية وطوافي الحراج والشرطة السياحية قامت بالربع الاول من هذا العام بـ 579 جولة بالمنطقة ضبطت خلالها 10 حالات صيد وثماني حالات رعي جائر .
وعملت الجمعية على تشكيل لجان من مجموعة الصيادين لرفع الوعي البيئي للصيادين الجدد وتطوير اجراءات جديدة خاصة بنظام اعطاء رخص الصيد بما يضمن سلامة الصيادين واستدامة نشاطات الصيد وفقاً لمعايير عالمية وبشراكة مؤسسات وطنية مختلفة.

الأمن والجمعية معاً في تطبيق القانون
كما اعتاد الشارع الاردني على ان يرى رجال الامن اينما حلوا مثالا مميزا في التعاون والانتماء اكد مدير الادارة الملكية لحماية البيئة العميد الركن بسام ابده ان الادارة تقدم الدعم لجميع المؤسسات الوطنية المعنية بتطبيق القوانين البيئية مثل الجمعية الملكية لحماية الطبيعة في تطبيق قانون الصيد وتنفيذ تعليماته التي تدعم استدامة نشاطات الصيد برفع الوعي البيئي للصيادين بالدرجة الاولى ومتابعة قضايا الصيد الجائر او حتى تجارة الاحياء البرية وتحرير المخالفات من خلال وحدات الادارة الملكية لحماية البيئة .
واشار ان مديرية الأمن العام تقوم بتسيير دوريات مشتركة في للتعاون في ضبط الصيد الجائر والتعدي على الكائنات الطبيعية والأشجار النادرة، و ضبط الاسلحة غير المرخصة والمستخدمة في الصيد الجائر من قبل مرتبات الأمن العام وبالتعاون مع الجمعية، و تقوم الادارة الملكية بنشر دوريات مشتركة مع مفتشي الجمعية وخصوصا أيام العطل الرسمية لضبط المخالفات المتعلقة بالصيد الجائر والتعدي على المحميات في الأردن والاتجار بالأنواع المهددة بالانقراض.

من يقتني سلاح الصيد؟
الوعي والادراك مقومان اساسيا الى جانب ان يبلغ المتقدم الاردني اوالاجنبي المقيم بعد بلوغه سن الــ 21 عاما لمنحه رخصة اقتناء بندقية صيد سارية المفعول بأسمه بما لا يتعارض مع قانون الاسلحة النارية ويجوز اعطاء رخصة لمن اتم الـ 16 من عمره شريطة ان يكون مرافقا لوالده الذي يحمل رخصة صيد باسمه ويكتب تعهدا ان لا يبتعد عنه مسافة 10 امتار طيلة عملية الصيد .
و تمنح الجمعية للاجنبي غير المقيم رخصة صيد مؤقتة لمدة اسبوع مرهونة بموافقة وزارة الداخلية على حملة بندقية صيد داخل الاراضي الاردنية، ويستخدم الرخصة خلال فترة مواسم السماح بالصيد فقط وما دون ذلك يخضع للمساءلة القانونية.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress