محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

هل تكون مبادرة الرئيس الأوكراني تجاه المعارضة مناورة تهدف لتقسيمهم؟

هل تكون مبادرة الرئيس الأوكراني تجاه المعارضة مناورة تهدف لتقسيمهم؟

اشتباكات مستمرة مع شرطة مكافحة الشغب في كييف       ( رويترز)
u0627u0634u062au0628u0627u0643u0627u062a u0645u0633u062au0645u0631u0629 u0645u0639 u0634u0631u0637u0629 u0645u0643u0627u0641u062du0629 u0627u0644u0634u063au0628 u0641u064a u0643u064au064au0641 ( u0631u0648u064au062au0631u0632)
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ

كييف - أ ف ب - قال محللون ان الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش وضع خصومه المدعوين الى قيادة الحكومة في وضع صعب وبدا كرجل تسويات بدون ان يلبي مطالبهم.
وقال المحلل اندرياس اوملاند في اكاديمية كييف موهيل ان «اقتراح يانوكوفيتش ليس سوى مناورة تهدف الى تقسيم المعارضة والمحافظة على الحكم» معتبرا الاجراءات المطروحة على طاولة «غير جدية».
واقترح الرئيس الاوكراني منصب رئيس وزراء على ارسيني ياتسينيوك زعيم الكتلة البرلمانية لحزب المعارضة يوليا تيموشنكو بينما عرض على الملاكم السابق فيتالي كليتشكو منصب نائب رئيس الوزراء مكلف بالشؤون الانسانية، وهي حقيبة غامضة الملامح.
واعرب عن استعداده للنقاش عبر مجموعة عمل من اجل تعديل الدستور الحالي الذي يمنح الرئيس اكبر قسم من الصلاحيات بينما تطالب المعارضة بنظام يتمتع فيه البرلمان بمزيد من الصلاحيات.
وفاجأ الرئيس المعارضة على مما يبدو بعرضه خطة الخروج من الازمة عقب مفاوضات مفاجئة لم يكن احدا يتوقع ان تثمر عن نتائج بعد التنازلات القليلة التي تمخضت عنها اللقاءات السابقة.
وبدا قادة حركة الاحتجاج في اول الامر مربكين امام المتظاهرين من على منصة ساحة الاستقلال ودعوا الى مواصلة التعبئة لعدم تلبية مطالبهم المتمثلة في انتخابات مبكرة والغاء القوانين المصادق عليها في 16 كانون الثاني ضد حركة الاحتجاج والافراج عن المعارضة يوليا تيموشنكو.
لكنهم لم يرفضوا رسميا العرض الذي طرح عليهم بينما يتوقع ان يوضح ارسيني ياتسينيوك موقفه في اليوم التالي وقال على حسابه من شبكة تويتر «لم يتم التوصل الى اتفاق».
واعتبر بطل العالم السابق للملاكمة فيتالي كليتشكو ان اقتراحات الرئيس «مسمومة» وتهدف الى «تقسيم حركة المعارضة» كما قال في تصريح لصحيفة بيلد اوم سونتاغ الالمانية.
واتهم رجل الاعمال ووزير الخارجية السابق بيوتر بوروتشنكو الذي ينتمي الى المعارضة السلطات بانها عرضت تلك الاقتراحات «متوقعة الرفض».
في الواقع استقبل الشارع الذي يطالب برحيل الرئيس اقتراحه ببرودة.
واعتبر المتظاهرون ان الرئيس خدعهم عندما عدل على التقارب مع الاتحاد الاوروبي ثم ثارت ثائرتهم بلجوئه الى القوة لتفريق المتظاهرين ثم المصادقة على قوانين شديدة الصرامة ضد اي حركة احتجاج في كانون الثاني.
وقال المتظاهر سيرغي (39 سنة) ان «الناس ليسو هنا كي تحصل المعارضة على مناصب».
غير انه من الصعب على المعارضة رفض عرض بهذه الاهمية بعد تعبئة مستمرة منذ شهرين بدون نتيجة في حين ما انفكت الدول الغربية تدعو الى التحاور.
واعتبر وزير الداخلية قبل المفاوضات بقليل انه لا يمكن التوصل الى اي اتفاق سلمي مع المعارضة التي تجاوزتها حركة متطرفة مهددا باستخدام القوة ضد «المتطرفين».
كذلك شددت السلطات الضغط بجدول عمل قصير ودورة طارئة في البرلمان مقررة اليوم.
وقال فاديم كراسيف مدير معهد الاستراتيجيات الدولية ان «هذا يبدو وكانه لعبة تكتيكية». وقال الخبير ان «يانوكوفيتش اثبت للغربيين ارادته في التوصل الى تسوية» بينما «لاحظت المعارضة ان يانوكوفيتش مستعد لتقاسم السلطة».
واعتبر المحلل السياسي اليكسي غران ان الرئيس وحلفاءه قد يكونوا بدأوا التراجع امام عزم الشارع والخوف من عقوبات دولية.
وبذلك قد يتنازل الرئيس عن قسم من صلاحياته لحكومة معارضة من اجل انهاء ولايته كما هو متوقع في 2015 وربما حتى التنحي بشروط مثل عدم ملاحقته قضائيا.
وصرح غران لاذاعة غرامدسكي ان هذا الخيار «سيكون افضل حل للبلاد» وان «هناك احتمال ان يتحقق».

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress