محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

ليبيا ترفض تعويض ضحايا هجمات «الجمهوري الايرلندي» وتطالبهم باللجوء للمحاكم

ليبيا ترفض تعويض ضحايا هجمات «الجمهوري الايرلندي» وتطالبهم باللجوء للمحاكم

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ

لندن - ا ف ب - اعلنت ليبيا امس انها ستعارض طلبات دفع تعويضات لضحايا الجيش الجمهوري الايرلندي، في ما يشكل آخر تبعات الافراج عن الليبي عبد الباسط المقرحي المدان في قضية تفجير طائرة بانام الاميركية فوق لوكربي. ويضع هذا الجدل رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون في موقع حرج لطريقة ادارة العلاقات مع طرابلس. والقي الضوء على هذه العلاقات منذ الافراج في نهاية اب عن المقرحي الشخص الوحيد المدان في اعتداء لوكربي الذي اوقع 270 قتيلا في 1988. وحذر سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي معمر القذافي امس من ان ليبيا ستعارض الطلبات البريطانية لدفع تعويضات الى ضحايا هجمات الجيش الجمهوري الايرلندي التي قد تكون ارتكبت بمعدات سلمتها طرابلس. وقال سيف الاسلام القذافي في مقابلة مع شبكة التلفزيون البريطانية سكاي نيوز ان هذه المسألة قد تسوى امام المحاكم. وكان سيف الاسلام القذافي لعب دورا اساسيا في تسوية الخلاف حول دفع تعويضات لضحايا الارهاب الاميركيين في الثمانينات. واضاف ان الجميع يمكن ان يقرع بابنا. اذهبوا الى محكمة. لديهم (اسر الضحايا) محاموهم ولدينا محامونا.
ويطالب بريطانيون جرحوا في اعتداءات ارتكبها الجيش الجمهوري الايرلندي واسر ضحايا، ليبيا بتعويضات للاشتباه بتسليمها اسلحة منها مادة متفجرة لمجموعة في الجيش الجمهوري لشن هجمات في بريطانيا في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي. وعادت هذه المطالب الى الواجهة الاحد بعد ان نشرت الصحف معلومات في هذا الخصوص. ونشرت صحيفة صنداي تايمز رسالة وجهها براون في تشرين الاول 2008 الى محامي الضحايا جايسون ماكيو ليقول له ان بدء مفاوضات في هذا الشأن مع ليبيا لن ينظر اليه بشكل جيد.
ويبدو ان رئيس الوزراء اراد بذلك ان يتجنب تعريض التعاون الوليد مع ليبيا للخطر وخصوصا في مكافحة الارهاب.
ثم ادلى براون مساء بتصريحات مختلفة ووصفتها المعارضة بانها تغيير في الموقف اذ وعد بدعم اهالي الضحايا في خطوتهم.
واعلن ان دبلوماسيين سيساعدون ممثليهم الذين توقعوا زيارة ليبيا في الاسابيع المقبلة لبدء مفاوضات مباشرة مع القذافي في هذا الخصوص.
وبرر براون المقاربة الجديدة بالقول ان اسر الضحايا لهم فرص افضل من الحكومة البريطانية في الحصول على تنازلات من قبل طرابلس.
وقال ماكيو كنا نتوقع على الدوام ان ترفع هذه المسألة امام المحاكم وهذا يعني انه سيكون هناك اجراءات للحصول على تعويضات.
وفي تشرين الاول 2008 انهت طرابلس دفع تعويضات بقيمة 1ر5 مليار دولار للضحايا الاميركيين في تفجير لوكربي والاعتداء الذي استهدف في 1986 ملهى لا بيل في برلين واوقع ثلاثة قتلى و260 جريحا.
ووصف سيف الاسلام استغلال مسؤولين في المعارضة البريطانية ادعاءات حول الافراج عن المقرحي لاسباب سياسية، بانه امر مقزز وغير اخلاقي.
وكانت اسكتلندا افرجت الشهر الماضي عن المقرحي لاسباب صحية. وسارت شائعات بان اعتبارات تجارية واقتصادية لعبت دورا كبيرا في قرار اطلاق سراح الليبي المدان في اعتداء لوكربي.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress