محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي

لماذا انهارت أوروجواي في كأس العالم 2022؟

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
الرأي - رصد

فشل منتخب أوروجواي في عبور الدور الأول من كأس العالم، للمرة الأولى منذ عقدين كاملين بعد سلسلة من النتائج السلبية في نسخة قطر 2022.

وبعد التتويج بلقبي 1930 و1950 والمشاركة في 14 نسخة كأس العالم، أصبحت مشاركة أوروجواي شبه دائمة في دور الـ16 أو ما بعده، ولا يمكن أن يكون له أي أعذار للخروج يوم الجمعة من المجموعة الثامنة.

وأظهرت أوروجواي التعطش والحيوية خلال الفوز المثير 2-0 على غانا، وكان ذلك بالضبط ما كان تتوقعه كأس العالم منها، ولكن الانتفاضة جاءت فوات الأوان، حيث دفع المنتخب اللاتيني ثمنا باهظا لفشله في تسجيل أي هدف خلال أول مباراتين.

وبالنسبة لفريق يشتهر بمهاجميه البارزين، كان الخروج الأكثر ألما، حيث تغلبت كوريا الجنوبية على البرتغال المتأهلة بالفعل لتمر معها إلى دور الـ16، بفارق الأهداف المسجلة.

وكانت الظروف مهيأة لنجاح آخر في كأس العالم، مع زخم قوي من الانتصارات في آخر 4 مباريات بالتصفيات بعد أن تولى دييجو ألونسو المسؤولية منذ أكثر من عام قبل أن يغير المسار بشكل واضح.

وغابت الإصابات عن بطل العالم الأسبق إلى حد كبير، وكان لديه مزيجا يحسد عليه من الخبرة والشباب، حيث خاض 5 لاعبين كأس العالم للمرة الرابعة، بما في ذلك المهاجمين لويس سوريز وإدينسون كافاني، بجانب 13 لاعبا لأول مرة، بينهم فيدريكو فالفيردي لاعب ريال مدريد ورودريجو بنتانكور نجم توتنهام هوتسبير وداروين نونيز مهاجم ليفربول.

وبدأت أوروجواي بشكل محرج في الريان في تعادلها السلبي الافتتاحي مع كوريا الجنوبية قبل الخسارة 0-2 من البرتغال.

ومع حاجة الفريق للفوز، تحولت أوروجواي إلى فريق مختلف تماما أمام غانا مع ثقة سواريز ونونيز وفاكوندو بليستري وجورجيان دي أرسكايتا في الهجوم.

لكن بالنسبة لفريق لديه سجل حافل بالانتصارات وقدرته على قلب الأمور لصالحه، قد تظل أوروجواي لسنوات تندم على بدايتها البطيئة في قطر.

وقال ألونسو عن الفوز رغم الخروج من البطولة "وجدنا طريقنا. تحلينا بالشجاعة واستحوذنا على الكرة ولم يكن لدينا خوف".

وأتم "بالطبع كنت أرغب في رؤية هذا الأداء من الفريق من قبل، لكن هذا ما حدث. لقد انكسر ظهر اللاعبين، لقد بذلوا قصارى جهدهم".

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress
PDF