محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي

"نقطة اللاعودة".. ماذا يحدث في أشجار الأمازون بالبرازيل؟

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
الرأي - رصد

سجّلت عمليات قطع الأشجار في الجانب البرازيلي من غابة الأمازون تراجعاً بين آب 2021 وتموز 2022.

لكنها ارتفعت عموماً منذ وصول جايير بولسونارو إلى الحكم، على ما أظهرت بيانات رسمية نُشرت الأربعاء.

وأُزيل نحو 11568 كيلومتراً مربعاً من الأشجار في الجانب البرازيلي من الأمازون بين آب 2021 تموز 2022.

وتعدّ هذه الفترة مرجعية وجرى تحليلها بواسطة نظام المراقبة عبر الأقمار الاصطناعية "بروديس" التابعة للمعهد الوطني للبحوث الفضائية في البرازيل.

وشهدت إزالة الأشجار تالياً انخفاضاً بنسبة 11,3% مقارنة بالفترة نفسها من العام الفائت الذي سُجل خلاله تدمير 13038 كيلومتراً مربعاً من الأشجار، في أعلى رقم يُسجّل مدى 15 عاماً.

وينهي هذا التراجع في قطع الأشجار 4 سنوات ممّا يصفه نشطاء بيئيون بالإدارة الكارثية للأمازون في ظل عهد الرئيس جايير بولسونارو.

ومنذ وصوله إلى الحكم، ارتفع متوسط إزالة الغابات سنوياً بنسبة 59,5% مقارنةً بالسنوات الأربعة السابقة، وبنسبة 75,5% مقارنةً بالعقد الفائت، بحسب المعهد الوطني للبحوث الفضائية.

ووعد الرئيس البرازيلي المنتخب لويس إينياسيو لولا دا سيلفا بالسعي إلى وضع حدّ لإزالة الغابات عندما يتولّى منصبه في الأول من يناير/ كانون الثاني، بعدما سبق أن تولى رئاسة البرازيل بين عامَي 2003 و2010.

ويؤكد خبراء بيئيون أنّ النسبة الأكبر من الحرائق التي اجتاحت الأمازون تهدف إلى استحداث أراضٍ زراعية لتربية المواشي خصوصاً، بما أنّ البرازيل هي أكبر مصدّر للحوم البقرية في العالم.

وقالت المديرة العلمية في المكتب البرازيلي للصندوق العالمي للطبيعة ماريانا نابوليتانو إنّ "الأمازون تقترب بصورة متزايدة من نقطة اللاعودة".

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress
PDF