محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي

التراث والفنون يتألق في مهرجان صحار بسلطنة عمان

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - الرأي

أجواء عائليّة حميمة ومفاجآت جاذبة للجمهور

يواصل مهرجان صحار 2022 فعالياته المتنوعة بعد افتتاحه في الثامن عشر من نوفمبر تحت رعاية سعادة الشيخ محمد بن سليمان الكندي محافظ شمال الباطنة وينتظر عشاقه هذا الأسبوع بمزيد من الفقرات يغلب عليها طابع الاثارة والتشويق.

فعلى مسرح الطفل يواصل محمد المقبالي مذيع ومقدم فقرات مسرح الطفل تفاعله الجميل مع الأطفال في تقديم المزيد من المسابقات المسلية في أجواء طفولية رائعة حيث يقدم لهم مسابقات خاصة بالأطفال، بالإضافة الى استمتاع الأطفال بعرض التايكوندو الذي وجد تفاعلا كبيرا من قبل الأطفال والذي يبدا من الساعة 5 حتى الساعة 8 مساءا.

ولعشاق البرامج الترفيهية الخارجية تنتظرهم فعاليات متنوعة منها استعراض الألعاب التقليدية وركن اوريدو الترفيهي ومقطورة الألعاب وتجربة أسلحة الليزر.

في المقابل للتراث والموروث الشعبي حضوره الجميل من خلال توافد زوار المهرجان على القرية التراثية التي تم الإعداد لها وتجهيزها بمختلف البيئات من زراعية وبدوية وساحلية فعشاق فن التغرود والطارق تنتظرهم فقرة خاصة بهذا الفن التراثي الجميل بأصوات شجية لعشاقه ومحبيه، كما بإمكان عشاق الكلمة الشعرية والإحساس المرهف الاستمتاع بالجلسة الشعرية التي سيحييها عدد من شعراء وعشاق الفن والإحساس الشعري المرهف، بالإضافة لمتابعة الرياضيين لمباريات كأس العالم عبر الشاشة العملاقة التي تم تجهيزها خصيصا لهذه المناسبة الرياضية العالمية.

كما يمكن لزوار المهرجان تناول القهوة العمانية بالطريقة التقليدية كما يتحدث عنها صانعها في مهرجان صحار ياسر المقبالي حيث قال: ما يميز القهوة العمانية يكمن في الأدوات التقليدية المستخدمة في إنجاز القهوة حيث يتم استخدام الحطب والجمر ومراحلها ويميزها طعمها ونكهها وخاصة في وضع القهوة في الدلة النحاسية القديمة.

ولمحبي صناعة الحبوب على طريقة الأمهات قديما بإمكانهم زيارة الوالدة خصيبه مسعود وهي تقوم بطحن الحبوب مستخدمة الرحى تلك الأداة الفخارية التقليدية وبطريقتها الخاصة في أجواء جميلة جدا تعود بنا الى تلك الحقبة الزمنية الرائعة من تاريخ عمان الضارب في الجذور

ولأن المهرجان يتزامن مع مونديال العرب في دوحة العرب دولة قطر واستضافتها للحدث الرياضي العالمي بطولة كاس العالم، يتوافد زوار المهرجان في الاستمتاع بالأجواء الرياضية ومتابعة المباريات التي يتم بثها من خلال الشاشة العملاقة التي أصبحت علامة هي أخرى بارزة في المهرجان حيث يتوافد زوار المهرجان وبأعداد كبيرة لمشاهدة المباريات في أجواء من الحماس والتشويق.

وللتسوق مكانه هو الاخر في المهرجان من خلال الخيمة الكبيرة في المعرض الاستهلاكي الذي يضم مختلف البضائع والأدوات الاستهلاكية المختلفة من جميع الأقطار والذي يلقى هو الاخر زيارات من زوار المهرجان ويتوقع ان يشهد خلال اليومين القادمين اعداد كبيرة منهم من اجل التسوق من خلاله.

وشهد المهرجان هذا الأسبوع زيارة للرحالة السعودي وزوجته اللذين كان لهما حضورهما أيضا بعد رحلة سفر من السعودية الى سلطنة عمان احتفالا بالعيد الوطني 52 المجيد واستمتع الضيوف بأجواء المهرجان من خلال الجولة التي قاما بها بين أروقة المهرجان وشاهدا ما يقدم من خلاله واشادا بحسن التنظيم والأجواء الاحتفالية الجميلة التي كانت حاضرة بين اركانه.

ولعشاق الفن والموسيقا نصيب أيضا حيث تقدم الحفلات الفنية لفنانين شباب عمانيين وسيحظى المهرجان خلال الأيام القادمة بتوافد عدد من الفنانين العمانيين ومن دول الخليج الذين سيقومون بإحياء الامسيات الفنية ومن المتوقع ان تجد هذه الحفلات حضورا جماهيريا غفيرا من خلال الأسماء الفنية التي ستتواجد في المهرجان هذا العام.

بالإضافة الى الفرق الحماسية التي أحيت مجموعة من الامسيات الفنية مثل فرقة بن يعروف الحماسية والتي قدمت أمسية فنية رائعة استمتع الحضور من خلالها بالفن الأصيل والتراث الجميل بمشاركة اعداد أيضا من الجماهير في أداء الرقصات التقليدية في أجواء احتفالية رائعة.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress
PDF