محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

مؤتمر بإربد يناقش دور المكتبات في التنمية المستدامة

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
إربد - أنس جويعد

مندوبا عن وزيرة الثقافة، رعى مدير دائرة المكتبة الوطنية د.نضال العياصرة أمس، افتتاح فعاليات مؤتمر «دور المكتبات والمعرفة في التنمية المستدامة»، الذي نظمته جمعية المكتبات والمعلومات الأردنية بالتعاون مع المكتبة الوطنية ومكتبة الحسين بن طلال في جامعة اليرموك، بحضور مساعد رئيس الجامعة د.زياد الزريقات.

وألقى العياصرة كلمة أكد فيها أهمية المكتبات التي كانت منذ فجر التاريخ وعاء للفكر وموئلا للعلم والعلماء، مشيرا إلى أن انعقاد المؤتمر في دورته الحادية والعشرين يشير إلى أهمية المعرفة في التنمية المستدامة، ووجوب تفعيل استخدامها في عمل مؤسسات المجتمع المدني في قطاعاتها كافة، مشددا على ضرورة المحافظة على مواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية والمعرفية بما يضمن حماية الملكية الفكرية.

ولفت العياصرة إلى أن العالم يعيش في هذه الأيام تحديات خطيرة ومتسارعة نتيجة للانفجار المعرفي والتسارع التكنولوجي حتى أضحى غرفة صغيرة يسهل الوصول لها واختراقها وتزويرها، حيث بات من الضروري ضمان أمن وسلامة المعلومات بما يكفل حمايتها والتحقق من صحتها من أي اعتداء أو تدمير يهدد سلامتها.

بدوره، ألقى زريقات كلمة رحب فيها بالمكتبيين المشاركين في فعاليات المؤتمر التي تستمر حتى اليوم، مؤكدا أن هذا اللقاء العلمي يشكل فرصة استثنائية لتبادل الأفكار والآراء والتجارب في مستجدات العمل المكتبي.

وقال إن جامعة اليرموك تستضيف هذا المؤتمر لتؤكد أهمية المكتبات، ولتبرز دور المكتبات الأكاديمية في النهوض بالحياة العلمية في الجامعات، ودور المكتبات العامة في تعزيز الحياتين الفكرية والثقافية في المجتمع. وأضاف: «تترجم جامعة اليرموك هذا التقدير للمكتبات بتقديمها الدعم الكبير لمكتبة الحسين بن طلال، بتمكينها من تنمية مجموعاتها من الكتب في التخصصات كافة، ومن الاشتراك بأكبر عدد من قواعد البيانات الإلكترونية، بمؤازرة من مركز التميز في الخدمات الجامعية الذي تحتضنه الجامعة أيضا».

وأشار زريقات إلى أن دعم إدارة الجامعة لدور المكتبة المجتمعي يتجلى بتقديم التسهيلات لمشروع المكتبة الثقافي الذي يشمل نوادي للقراءة وناديا سينمائيا، ويتضمن سلاسل من المحاضرات ومعارض فنية، بالإضافة إلى إهداء الآلاف من الكتب لمؤسسات النفع العام.

من جانبه، أشار رئيس جمعية المكتبات والمعلومات الأردنية د.نجيب الشربجي في كلمته إلى أن المؤتمر يعقد هذا العام في إربد في إطار الاحتفال بها العاصمةَ العربية للثقافة، لافتا إلى أن عنوان هذا المؤتمر اختير بدقة، إذ إن أهداف التنمية المستدامة المأمول تحقيقها بحلول عام 2030، تعتمد اعتمادا كليا على المعرفة بتحقيقها.

وأشار إلى أن الأردن سار خطوات طيبة في هذا الاتجاه، لكن المكتبات ومراكز المعلومات ومؤسسات انتاج المعرفة والمستخدمين لها ما زالت تعاني من بعض المشاكل، كالميزانيات غير الكافية.

ورحب الشربجي بالمشاركين من العراق وفلسطين وعُمان ومصر والكويت، لافتا إلى أنه تم عقد مجموعة من ورش العمل المتخصصة قبل عقد المؤتمر، بالتعاون مع دائرة المكتبة الوطنية وبمشاركة عدد من خبراء المكتبات والمعلومات، وعلم البيانات، وحضرها 22 مشاركا.

وتتضمن فعاليات المؤتمر ست جلسات علمية؛ الأولى بعنوان «إربد عاصمة الثقافة العربية»، والثانية: «المعرفة والتنمية المستدامة»، والثالثة: «أهداف التنمية المستدامة»، والرابعة: «دور المنظمات الدولية في التنمية المستدامة»، والخامسة: «الملكية الفكرية والتنمية»، وتشهد الجلسة الختامية اليوم إقرار توصيات المؤتمر.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress