محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

«صقور الأردن» أمام منتخب «الأرز» في تصفيات المونديال.. الليلة

.. الاقتراب من الحلم

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - منير طلال

يلتقي المنتخب الوطني لكرة السلة مع مستضيفه المنتخب اللبناني عند التاسعة من مساء اليوم في مجمع نهاد نوفل الرياضي في قرية ذوق مكايل، في افتتاح مباريات «النافذة الثالثة والأخيرة» من الدور الأول لتصفيات مونديال الفلبين، اليابان واندونيسيا 2023.

ويتصدر «صقور الأردن» مجموعته الآسيوية الثالثة حيث يمتلك 7 نقاط وبفارق المواجهات المباشرة عن المنتخب اللبناني حيث فاز عليه في لقاء الذهاب الذي اقيم في عمان 74-63، فيما يأتي المنتخب السعودي بالمركز الثالث برصيد 6 نقاط، ويتذيل المنتخب الاندونيسي فرق المجموعة برصيد 4 نقاط من أربع هزائم.

تعد المواجهة مهمة للغاية للمنتخبين رغم انهما ضمنا التواجد في الدور الثاني «الدور الحاسم» وسيقرب الفوز صاحبه أكثر وأكثر من حلم التواجد في المونديال، ذلك ان المنتخبات المتأهلة للدور الثاني تحمل معها نقاطها من الدور الأول، عندما تندمج الفرق الثلاثة المتأهلة من المجموعة الثالثة مع الفرق المتأهلة من المجموعة الأولى، وكان الاتحاد الدولي «فيبا» قرر استبعاد كوريا الجنوبية لعدم مشاركتها في «النافذة الثانية» التي اقيمت في الفلبين وبذلك ثبت تأهل الفرق الثلاثة المتبقية في المجموعة الأولى وهي: نيوزيلندا، الفلبين والهند.

كلا المنتخبين الوطني واللبناني مرشحان وسيدافعان بكل قواهما عن فرصة التواجد في المونديال للمرة الثالثة، صحيح أن لبنان تواجد من قبل ثلاث مرات في كأس العالم لكنه شارك في مونديال تركيا 2010 ببطاقة ممنوحة حيث لم يتمكن من التأهل.

ولحساب ذات المجموعة يلتقي عند الثالثة والنصف -بتوقيت الأردن- المنتخب السعودي «6 نقاط» مع مستضيفه المنتخب الأندونيسي «أربع نقاط» في في العاصمة الاندونيسية جاكراتا.

وبحسب برنامج «النافذة الثالثة» يلتقي عند العاشرة صباحًا المنتخب الصيني مع نظيره التايواني لحساب المجموعة الثانية، ولحساب ذات المجموعة يلتقي المنتخب الياباني مع الاسترالي عند الواحدة الا ثلث ظهراً، وتشهد المجموعة الرابعة لقاء المنتخب الكازاخي «8 نقاط» مع المنتخب الايراني «7 نقاط» وسبق للكازاخي ان فاز في لقاء الذهاب في طهران وكلا المنتخبين ضمنا التأهل للدور الثاني والتحقا بالمنتخب الاسترالي الذي ضمن التأهل عن المجموعة الثانية، فيما يستضيف المنتخب السوري «5 نقاط» نظيره البحريني «اربع نقاط» عند السادسة في لقاء سيحدد صاحب البطاقة الثالثة.

قائمة الـ 12

ويضم «صقور الأردن» اللاعبين: أحمد الدويري، زيد عباس، أحمد الحمارشة، محمد شاهر، سامي بزيع، فريدي ابراهيم، يوسف أبو وزنة، أمين أبو حواس، مالك كنعان، أشرف الهندي، محمود الهزامية، والمجنس دار تكر الذي تأكد مشاركة مع المنتخب في التصفيات بعدما سمح له الأطباء بذلك.

ويغيب عن المنتخب هاشم عباس المصاب، والمخضرمان موسى العوضي ومحمود عابدين.

المواجهات السابقة

في آخر عقدين يتكرر لقاء «صقور الأردن» مع المنتخب اللبناني في «ديربي غرب آسيا» وكانت آخر المواجهات في ذهاب التصفيات في افتتاح مباريات «النافذة الثانية» ونجح «صقور الأردن» من تحقيق فوز مهم 74-63 أوقف من خلاله نزيف النقاط الذي لحق به من الخسارة أمام المنتخب السعودي، وداوى جراحه من الخروج المبكر في البطولة العربية كما انهى تفوق نظيره اللبناني الذي كان يسجل اربعة انتصارات متتالية عليه في اخر المواجهات، بالاضافة الا انه نجح بإيقاف مسلسل انتصارات نظيره اللبناني الذي كان يحقق 13 انتصارا متتاليا منذ التصفيات المزدوجة للمونديال 2023 وكأس آسيا 2022.

وبالعودة الى المواجهات السابقة بين «صقور الأردن» ولبنان كان أولها ضمن بطولة كأس الملك عبد الله وتحديدًا في نسخة 2003 وقتها فاز المنتخب اللبناني 85-74، وفي النسخة التي تلتها 2004 حقق «صقور الأردن» الفوز 86-62،وفي النسخة الأولى لبطولة غرب آسيا في بيروت فاز المنتخب المنظم 90-74،ليرد «صقور الأردن» عليه في ذات العام خلال بطولة الملك عبدالله 78-69 ضمن الدور الأول ثم يخسر منه في الدور قبل النهائي للبطولة 91-77.

وتواجه المنتخبان للمرة الرابعة في ذات العام هذه المرة ضمن بطولة آسيا التي اقيمت في الدوحة وتفوق خلالها المنتخب اللبناني 69-55، ليمر عام 2006 دون مواجهات بينهما ثم في 2007 التقيا في الصين تايبيه ضمن بطولة وليم جونز وحقق المنتخب الفوز 72-68،وفي النسخة الثانية لبطولة غرب آسيا التي اقيمت في عمان تفوق لبنان 75-64، ومن جديد وفي نسخة 2009 من بطولة وليم جونز في الصين تايبيه تفوق المنتخب 73-63.

وتواصلت السيطرة لـ «صقور الأردن» في ذات العام بعدما سطر فوزين جديدين في بطولة آسيا التي اقيمت في الصين، الأول ضمن الدور الأول 84-67 والثاني لتحديد صاحب البرونزية 80-66.

وفي النسخة الأولى لبطولة كأس ستانكوفيتش في بيروت 2010 فاز لبنان 63-54، وفي العام التالي فاز المنتخب الوطني 80-61 ضمن بطولة كأس الملك عبد الله، ضمن ذات العام تفوق المنتخب الوطني 83-72 ضمن دورة الألعاب العربية في الدوحة، وفي 2013 تواصل التفوق اللبناني ضمن بطولة غرب آسيا والتي اقيمت في عمان فحقق الفوز 73-61، كما تواصل تفوق المنتخب الوطني ضمن بطولة وليم جونز فحقق الفوز 87-68 في نسخة 2012، وتفوق لبنان 98-89 في بطولة غرب آسيا 2013 التي اقيمت في طهران، وفي ذات العام حقق المنتخب الوطني الفوز الرابع دون اي خسارة في كأس وليم جونز 69-67.

غابت اللقاءات في 2014 وفي 2015 حقق لبنان فوزه الخامس على المنتخب في غرب آسيا والتي اقيمت في عمان، ومن ثم فاز مجددًا في كأس آسيا الصين 2015 بنتيجة 80-76،وحقق المنتخب الوطني فوزه الأول في بطولة غرب آسيا في النسخة التي اقيمت في طهران 2016، لكن اللبناني فاز في نسخة 2017 التي اقيمت في عمان 72-61، وفي تصفيات كأس العالم وفي اللقاء الذي اقيم في عمان 2017 فاز المنتخب الوطني 87-83 بعدها فاز المنتخب اللبناني في 4 مواجهات متتالية: بدأها بالفوز وفي لقاء الاياب لتصفيات كأس العالم الذي اقيم في بيروت 76-77-2018، وفي 2020 في نهائي كأس الملك عبدالله 71-68 ومن ثم في لقاء ودي 86-76، ومن ثم ضمن الدور ربع النهائي للبطولة العربية التي اقيمت في دبي 64-52.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress