محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

خبراء: برنامج «بريما» رافعة للارتقاء بالبحث العلمي

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - طارق الحميدي

أكد خبراء وأكاديميون أن البحث العلمي من أهم سبل الارتقاء بالمجتمعات البشرية من خلال ايجاد أفضل الحلول التنموية التي تخدم هذه المجتمعات وتحسن من حياة ابنائها.

واعتبروا أن برنامج «بريما» الذي جاء لدعم مجالات المياه، والطاقة، والأمن الغذائي، يشكل رافعة مميزة للارتقاء في البحث العلمي في هذه الحقول لايجاد أفضل الحلول للدول وبحسب تحدياتها ولا سيما الاردن.

وقال نائب مدير برنامج «بريما»، الدكتور عمر عماوي:إن برنامج (PRIMA) هو أحد المشاريع التي جاءت ثمرة جهود كبيرة بذلت للخروج ببرنامج يربط (19) دولة ويرضي جميع الأطراف، ويستهدف بالدرجة الأولى الأولويات البحثية وحل المشاكل من خلال البحث العلمي، حيث كان هناك إصرار غير محدود أن يكون البرنامج قصة نجاح.

واشار إلى أن قيمة الدعم للمشاريع الممولة من البرنامج تبلغ نصف مليار يورو، قائلا إن «قيمة مشاريع البحث العلمي المقدمة للبرنامج، تكمن في قدرتها على المساهمة في حل مشاكل البلدان في دول البحر المتوسط، وكذلك دول العالم»، مضيفًا أنه بالرغم من تخصيص الدعم لمجالات المياه، والطاقة، والأمن الغذائي، فإن نجاح تلك المشاريع يمتد إلى مجالات العلوم الإنسانية أيضًا.

وأشار الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا أ.د. ضياء الدين عرفة، إلى حصول عدة مشاريع بحث علمي على دعم برنامج «بريما»، ومن بينها مشاريع لباحثين أردنيين قائلا: في عام 2018 فازت خمسة مشاريع شارك فيها باحثون أردنيون، تم دعم أحدهم من صندوق دعم البحث العلمي والابتكار، ودعم المشاريع الأخرى من المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، وفي عام 2019 فازت خمسة مشاريع شارك بها باحثون أردنيون، تم دعمهم جميعًا من خلال الاتحاد الأوروبي، بموازنة تقارب مليون يورو».

وأعرب عرفة عن أمله في أن تحظى مشاريع البحث العلمي، المقدمة من باحثين أردنيين في عام 2020، بدعم أكبر من العام الماضي، قائلا إن «المجلس يعمل على النهوض بعملية البحث العلمي والابتكار، كجهة اتصال وطنية للبرنامج، وعلى استعداد لتقديم المساعدة والتسهيلات كافة للباحثين».

وقال القائم بأعمال مدير دائرة التعاون الدولي في المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا الدكتور محمود أبو حسين:إن المجلس يعمل كنقطة اتصال وطنية لكل البرامج والفعاليات والمشاريع المدعومة من الاتحاد الاوروبي أو من المنظمات والدول الأخرى، مشيرا إلى أن برنامج (PRIMA) هو من البرامج المدعومة من قبل الأتحاد الاوروبي وأن المجلس يأخذ دور الأردن في إدارة هذا البرنامج من فعاليات وأيام تعريفية.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress