محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

الصندوق السعودي الأردني.. وآفاق الاستثمار الواعدة

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
د. بسام الزعبي

اتفاقية شراكة استثمارية مبشرة بالخير وقعت بين الحكومة الأردنية والصندوق السعودي الأردني للاستثمار؛ بحجم 400 مليون دولار، لإقامة مشروع نوعي في مجال الرعاية الصحية، حيث سيقيم الصندوق مستشفى تعليمياً جامعياً بسعة 300 سرير، إلى جانب 60 عيادة خارجية، ومستشفى أطفال متخصص، ومبنى للرعاية الإسعافية، وجامعة طبية بسعة 600 طالب.

الصندوق السعودي الأردني للاستثمار تم تأسيسه في عمان عام 2017؛ كشركة مساهمة عامة محدودة بموجب قانون صندوق الاستثمار الأردني، وذلك بالشراكة ما بين صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية (الصندوق السيادي السعودي)، و16 بنكاً أردنياً من البنوك التجارية والإسلامية، برأسمال مرصود بلغ 3 مليارات دولار.

ويسعى الصندوق إلى إقامة مشاريع استراتيجية مستدامة ومجدية اقتصادياً في مختلف القطاعات الحيوية في الأردن، كما يهدف إلى إحداث أثر إيجابي اقتصادي واجتماعي لدفع عجلة التنمية الاقتصادية في الأردن، وهو ما يأتي ضمن رؤية المملكة العربية السعودية الشقيقة في توثيق وتعزيز العلاقات الاقتصادية مع الأردن، ودعمها الدائم للأردن في شتى المجالات.

فكرة الصندوق منذ بدايتها كانت محط اهتمام وتقدير من القطاعات الاقتصادية الأردنية، والجميع يتطلع للصندوق وأهدافه ورؤيته إيجابياً، فالدور الذي يمكن أن يلعبه استثمارياً مهم وكبير؛ إذا ما أحسن ترتيب أولويات المشاريع التي يدخل بها الصندوق استثمارياً، وقد يكون قد حقق نجاحه الأكبر في الدخول في الاستثمار بالقطاع الطبي الذي يعتبر من أهم وأقوى القطاعات الحيوية التي يشتهر بها الأردن، حيث الخبرات والكفاءات الأردنية المتميزة في هذا المجال، إلى جانب الإقبال الكبير الذي يشهده الأردن من قبل المرضى والسياح العرب والأجانب.

البدايات الموفقة والنشاط الاستثماري الذي بدأ الصندوق يتحرك به في أكثر من قطاع في الأردن؛ يشكل انطلاقة موفقة نتمنى أن تستمر وتتسارع في عدة اتجاهات وقطاعات، خصوصاً بعد أن أخذ فريق الصندوق وقته لعدة سنوات في دراسة وتحديد الفرص المتاحة أمامه، ونحن نأمل أن يتم تنويع الاستثمارات التي يدخل بها الصندوق إلى عدة مجالات، بهدف خلق نشاط اقتصادي وتنموي يعود بالخير والفائدة على الجميع، مع النظر إلى أكثر القطاعات حيوية ونشاطاً وذات الجدوى الاقتصادية والتنموية للصندوق.

الصندوق بدأ خطواته الأولى بتوقيع أكثر من اتفاقية شراكة خلال الفترة الأخيرة، والقادم سيكون أكبر وأوسع ضمن رؤية استثمارية مشتركة بين جميع الأطراف المساهمة في الصندوق، وهو ما يجعلنا أكثر تفاؤلاً بأن نرى على أرض الواقع إنجازات ومشاريع تضع بصمتها في مسيرة التنمية في الأردن بشكل واضح، فالقطاعات الواعدة في الأردن كثيرة، والكفاءات الأردنية تستحق الدعم والاستثمار بها.

وبكل محبة نسجل التقدير والعرفان للدور الفاعل الذي تقوم به المملكة العربية السعودية الشقيقة في دعم ومساندة الأردن في شتى المجالات، تعزيزاً لأواصر الأخوة القائمة بين البلدين الشقيقين قيادةً وشعباً.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress