محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

نعم.. لا بد!

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
شحاده أبو بقر

نسمع كلاما كثيرا عن كميات هائلة من «الفوسفات» غير مستغلة, وعن نية أو توجه للتنقيب عن الذهب والنحاس، وعن النفط والغاز أيضا.

هذا كلام جيد لا بد من ترجمته عمليا إلى مشروعات كبرى تنفذها وتملكها حكومة المملكة. بوضوح لا بد من جهد وطني جاد سريع لإيجاد موارد مالية إضافية وابتكارية للحكومات.

نعم لا بد وأن نعيد النظر في نهجنا الاقتصادي حيث لا أظن أن مسؤولا يسعده دوام فقرنا وقلة حيلة السواد الأكبر من شعبنا ماليا ومعيشيا. ولهذا نتطلع لأن نرى موارد كبرى لدولتنا غير الضرائب والرسوم والمنح والمساعدات الخارجية. هذا يتأتى من خلال الإسراع في تأسيس شركات حكومية كبرى جديدة للفوسفات ولمعادن الذهب والنحاس وللتسويق الزراعي خارجيا وللنفط وللمياه أيضا.

نراهن على مبادرات حكومتنا الحالية ونأمل أن تستجيب ولا نشك قطعا في هذا, فكل الأحداث والمؤشرات المحلية والإقليمية والدولية, حبلى بمفاجآت وبمخاطر جمة باتت تتطلب منا وبإلحاح شديد, امتلاك موارد كافية خاماتها موجودة بحمد الله, ولا يتطلب الأمر سوى المبادرة, والحكومة أول من يدرك هذا ويسعى لتجاوزه.

بلدنا غني جدا بموارده التي تغني حكوماته ولا بد وأن يشرع بلدنا وتدريجيا في التخفيف عن كواهل الشعب بتخفيض الضرائب والرسوم وتوفير الخدمات بكلف أقل وأيسر.

لو تعاونا جميعا وتحاورنا وطنيا، لتمكنا من إخراج بلدنا من أزماته الاقتصادية والمالية والمعيشية. ما عندنا يكفينا ويزيد ويغنينا عن الإرتهان لأي كان في هذا الزمن السياسي الصعب.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress