محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي الرأي الثقافي

رمضان المبارك.. يعيد توزيع الدخل

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
د. عدلي قندح

أظهرت العديد من المؤشرات الاقتصادية في عدد من القطاعات الاقتصادية انتعاشا في النشاط الاقتصادي وذلك مع قرب نهاية جائحة كورونا التي عطلت الاقتصاد على المستوى العالمي. فوفقا لتصريحات جمعية الفنادق الأردنية ارتفعت نسب الإشغال خلال الأسبوع الماضي في فنادق البحر الميت 60 بالمئة، ووصلت مع إجازة نهاية الأسبوع إلى 95 بالمئة، ووصلت في مدينة البترا خلال الأسبوع الماضي إلى 70 بالمئة، بينما وصلت في العاصمة عمان إلى 65 بالمئة.

وقد جاء هذا النشاط عقب إصدار رئيس الوزراء في نهاية آذار/مارس الماضي، أمر دفاع جديداً بهدف تخفيف القيود المفروضة جرَّاء جائحة فيروس كورونا، حيث سمح أمر الدفاع بإقامة التجمعات الداخلية والخارجية بجميع أشكالها وتنظيمها والمشاركة فيها؛ بما في ذلك موائد الرحمن والخيم الرمضانية، وعمل المنشآت بكامل طاقتها الاستيعابية.

كما أكد نقيب تجار المواد الغذائية، «أن نشاط قطاع المواد الغذائية شهد تحسناً لافتاً مع حلول شهر رمضان الفضيل، مقارنة مع العام الماضي الذي كان تحت قبضة جائحة فيروس كورونا».

ويأتي ذلك نتيجة لتزامن حلول الشهر الفضيل مع صرف الرواتب الشهرية للقطاعين العام والخاص، إلى جانب الغاء كل الاجراءات المتعلقة بالإغلاقات والحظر، الأمر الذي انعكس على حركة مبيعات القطاع.

وتشير المعلومات الى أن التجار والمستوردين قاموا بتزويد أسواق المؤسستين المدنية والعسكرية بمختلف أصناف المواد الغذائية والأساسية وفق تعاقدات سابقة على أسعار قديمة، وتم تسليمها بالمواعيد المحددة. ونأمل أن تنعكس تلك الالتزامات على أسعار تلك السلع دون زيادات غير مبررة.

وتشير البيانات الى أن الأردن يستورد مواد غذائية تقارب قيمتها 4 مليارات دولار سنوياً جزءاً منها مواد أولية للصناعة والآخر جاهز للاستهلاك.

ومن جهة ثانية، أظهرت البيانات المالية للبنك المركزي ارتفاع حوالات المغتربين خلال الشهرين الماضيين بنحو 5.8 مليون دولار وما نسبته 1%، مقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي، حيث وصلت حوالات المغتربين لنهاية شباط الماضي إلى ما يقارب 582 مليون دولار.

وتعتبر حوالات المغتربين ركنا اساسيا في الاحتياطيات الاجنبية للبنك المركزي، والتي وصلت في نهاية العام الماضي إلى نحو 3.4 مليار دولار.

كما وكشفت بيانات دائرة الإحصاءات العامة حول التجارة الخارجية في الأردن، ارتفاع قيمة الصادرات الكلية خلال شهر كانون الثاني من عام 2022 بنسبة 27.3 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من عام 2021 لتصل الى 577.0 مليون دينار. أما المستوردات، فقد بلغت قيمتها 1347.8 مليون دينار خلال شهر كانون الثاني من عام 2022 بارتفاع نسبته 22.5 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من عام 2021.

أما الناتج المحلي الاجمالي، فقد وصلت نسبة نموه الى 2.7 بالمئة في الربع الثالث من العام الماضي، ويتوقع له أن يسجل نموا أعلى في الربع الأول من هذا العام. ونأمل أن تنعكس هذه المعدلات بالايجاب على مستويات الأجور والرواتب وأيضا على معدلات البطالة التي أظهرت انخفاضا مقداره 1.4 نقطة مئوية في الربع الرابع من عام 2021 مقارنة مع الربع الرابع من عام 2020.

ومن المفترض أيضاً أن ينعكس هذا النشاط الاقتصادي على ايرادات الخزينة من خلال مختلف الايرادات الضريبية سواء على الدخل او المبيعات.

والأمل كبير بمخرجات اللجان في ورشة العمل التي أطلقها الديوان الملكي العامر قبل اسابيع من حيث نوعية المشاريع في مختلف القطاعات الاقتصادية لتنعكس بشكل ملموس على مستوى حياة الناس وظروف معيشتهم.

ولا شك أن المواطنين شعروا بارتفاعات ملموسة على أسعار بعض السلع مثل البنزين والخضراوات والفواكه وبعض السلع الغذائية والاستهلاكية بالرغم من نفي الجهات المعنية، وبالرغم من وضع سقوف سعرية على بعض السلع، وتخفيض ضريبة المبيعات على سلع أخرى الى مستويات الصفر. وهذا ناجم في جزء منه عن التهافت على الاسواق والتخزين غير المبرر، وخاصة أن السوق الاردني أثبت عبر التاريخ عدم فقدان أية سلعة من المحلات والاسواق. وهذا يتطلب أيضا المزيد من الرقابة على الاسواق في ضرورة الالتزام بالسقوف السعرية.

وقبل هذا وذاك شعور الناس وتراحمهم مع بعضهم البعض، وخاصة في هذا الشهر المبارك، الذي يعمل، بطبيعته الرحيمة، في كل سنة على اعادة توزيع بعض الدخل والثروات بين الناس. وكل عام والجميع بالف خير.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة فيديو كتاب مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون ملاحق
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress
PDF