محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

تَغَيَّروا.. وما تَبَدَّل نقاء قلبك!

نقش على صورة

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
مفلح العدوان

«يا بو قظاظه بيضا..».. ما «تغيّر، عليّ، لونك».. ولا نسيتك أبدا..

وأشتاقك.. أتوق إليك.. أستحضرك كلما أبصرت من يشبه ملامحك.. فرحا ألقي عليه السلام، وأتأمله، لأرى في تفاصيل وجهه، وتحديقة عينيه، بعض روحك.. يا أبي!!

***

فيا أبي.. تلك أتلام المعاناة أحسها نابضة على وجهك الذي تشي تجاعيده بعمق الصراع الذي كان بينك وبين الزمن.. أما تضاريس محيّاك «الوعرة» فهي التي تكشف كم كنت صابرا على قسوة الحياة، مجاهدا في سبيل كرامة عيشك، صامدا أمام نائبات الزمان، مرابطا على ثرى أرضك، قريبا من نبض أهلك، متشبثا برغيف خبز شريف، طيب، أَبِيِّ، مجبول بعَرَق جبينك الذي ما طأطأته لغير عزّة ربك، وعزيز ترابك.. معبدك!!

***

«يا بو قظاظه بيضا.. قلبي عليك مثل النار..».. نَعَم.. مشوقا لك، متمنيا قربك، مبتهلا لطيبة قلبك، متقربا من بساطة روحك، متأملا نقاء سريرتك، منتظرا لمسة حنان من يدك، وأنت أبي، وأدري بأن الشعر الأبيض الذي يزين وجهك، ورأسك، وحاجبيك، هو الصفاء ينمو على أديم جسدك المشرّب بهواء البلاد، وعزّ التراب، والشيح والقيصوم، وبركة الزيتونّ!

***

يا أبي.. أشعل نار تبغك.. ها أنا أراك؛ مرة يعجّ الدخان من غليونك العاجي، وأخرى تلفّ، بأصابع يدك المرسوم عليها خريطة التعب والعتب، «الهيشي» بورق «الأوتومان»، و«تمجّ نَفساً»، علّ هموم الدنيا «تنجلي».. والدخان، يعلو، وأنت تتابعه بعينيك، تتأمل من خلاله صور الغائبين، وتطيل التحديق به معيدا قراءة قلق الناس القريبين، وأحوال الدنيا كيف تغيرت، وتبدلت، وما تبدل نقاء قلبك يا أبي.. طوبى لك في نعيم مقامك.. أنى كنت الآن.. أنى كنت الآن.. يا أبي!!

mefleh_aladwan@yahoo.com

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress