محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

فكر.. واربح وظيفة!

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
علاء القرالة

ما زلت مصرا على أن العمل التقليدي قد ولى و بدأ بالتلاشي شيئا ًفشيء، فماذا تنتظر عزيزي العاطل عن العمل لكي تفكر بما هو جديد، وأن لا تنتظر طابور الوظيفة المستنزف للعمر والقاتل للطموح.

تفاجأت عندما وجدت عدداً كبيراً من الشباب والشابات الذين بدأوا ينتهجون العمل الحر عبر منصات التواصل الاجتماعي، ويحصلون على دخول فاجأني عند معرفتي بما يحصلون عليه مقابل هذا العمل الذي لا يستهلك منهم شيئا سوى إنشاء صفحة ومنصات عبر السوشال ميديا، فلا يمكن أن تتخيل أن يحصلوا على هذه المبالغ حتى لو عملوا بأفضل وظيفة حكومية أو في القطاع الخاص.

وعلى سبيل المثال، هناك بعض قصص النجاح التي أخبرني بها تجار وأصحاب وكالات تجارية حيث استطاع شباب وشابات من تحقيق نجاحات معهم، فأحد رجال الأعمال الذي يملك وكالة عطور ومستحضرات تجميل، قال لي انه تفاجأ بقدوم فتاتين من احدى المحافظات القريبة من العاصمة عمان، وطلبهن منه ان يروجن للماركات والعطور ومستحضرات التجميل التي يمتلكنها عبر منصاتهن وصفحاتهن الشخصية على السوشال ميديا، وعندما وافق وعلى نسبة معينه من المبيعات، أكد لي أنهن يعملن أفضل من الفروع الرئيسية لديه والمردود أفضل بكثير من فتح محل أو فرع في تلك المحافظة بعشر مرات، لماذا لا تكون هذه التجربة درسا لكافة الشباب.

وفي رواية أخرى أخبرني بها أحد أصحاب مكاتب تأجير السيارات السياحية، بأن شاباً في احدى محافظات الجنوب يكاد يكسب أكثر منه شخصيا، جراء تصوير السيارات ومواصفاتها وعرضها على صفحته والتنسيق ما بين المستأجر ومكتب تأجير المركبات وليس على صعيد مركبته فقط بل انه اصبح يتلقى طلبات حجوزات مسبقة من دول عربية وأجنبية، ما دفعني للاتصال بهذا الشاب الذي أكد لي أنه خريج علوم انسانية ويدير عمله هذا وهو في غرفته واثناء ممارسة حياته الطبيعية.

قرأت ذات يوم أن شاباً يجني أرباحاً بنحو 400 دولار يوميا، من خلال عرض منتجات عالمية عبر صفحته والتي يقوم بشرائها واضافة هامش ربح بسيط ويبيعها إلى المستهلك النهائي من خلال تنسيق عمليات التوصيل والدفع الالكتروني دون أن يتحرك من بيته، وعلى هذا قس على الاف الوظائف التي يمكن ان تعمل بها من خلال العمل الحر بأن تكون وكيلاً غير رسمي لها، وعلى سبيل المثال أن تكون وكيل ماركة فساتين أفراح أو وكيل تنظيم أفراح أو شركات سياحية في منطقتك أو تستقدم عاملات أو تستورد اكسوارات وعطور وساعات وأحذية وألبسة وغيرها الكثير من السلع.

قد تستصعبونها لكن هي بعكس ذلك تماما، فلا تحتاج منك عزيزي العاطل عن العمل إلا أن تغادر طابور انتظار الوظيفة التقليدي، وتنطلق نحو وظائف المستقبل التي نتجت عن تطورات العلم والتكنولوجيا، ومن هنا ما عليك سوى التفكير وربح وظيفة انت حر نفسك بها.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress