محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

بعد اعتماد نتيجة مباراة تونس ومالي.. الكاف يبرر قراره

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
الرأي- وكالات

برر مسؤول من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) القرار الصادر ليل الخميس، برفض احتجاج منتخب تونس على إنهاء مباراته ضد مالي قبل الأوان، واعتماد فوز الأخير بهدف نظيف، في دور المجموعات من كأس أمم إفريقيا.

وقال الكاف في بيان: "بعد الاطلاع على احتجاج تونس وتقرير جميع مسؤولي المباراة، قررت اللجنة المنظمة رفض احتجاج المنتخب التونسي واعتماد نتيجة المباراة 1-0 لصالح مالي".

وقال المسؤول لوكالة "فرانس برس"، إنه "كان يتعين إنهاء المباراة مع 3 دقائق متبقية، لكن المنتخب التونسي لم يعد إلى أرض الملعب مما دفع الحكم لإنهائها".

وفي حادثة غريبة ونادرة، شهدت المباراة نهاية جدلية عندما أطلق الحكم الزامبي جاني سيكازوي صافرة النهاية في الدقيقة 89:42، أي قبل نهاية الوقت الأصلي، علما أنه من البديهي ومن المتوقع أن يكون هناك وقت بدل عن ضائع، وسط اعتراض شديد من الجهاز الفني ولاعبي المنتخب التونسي، إلا أن الحكم لم يستأنفها.

وكان قام بذلك أيضا في الدقيقة 86 معلنا نهاية المباراة، قبل أن يتنبه أنه على خطأ ويكمل المواجهة.

وأثارت هذه النهاية غضب الجهاز الفني التونسي واللاعبين، واقترب المدير الفني منذر الكبير من الحكم مشيرا إلى ساعته ليقول له إن الوقت لم ينته بعد لكن من دون جدوى، قبل أن يخرج الطاقم التحكيمي بمرافقة أمنية.

وبعد دقائق من دخول اللاعبين الى غرفة تبديل الملابس، عاد أحد مساعدي الحكم الرئيسي واستُدعي المنتخبان مجددا إلى أرض الملعب لاستكمال المواجهة، وفي حين عاد لاعبو مالي لم يعد نظراؤهم التونسيون.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress