محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

الحنيفات يرعى مذكرة تفاهم بين مركز تطوير الأعمال وجمعية مربي الأسماك

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - الرأي

تحت رعاية معالي المهندس خالد الحنيفات وزير الزراعة وبحضور تانيا شابويزات ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة " اليونيسيف" في الاردن وقع مركز تطوير الأعمال-BDC مذكرة تفاهم مع جمعية مربي الأسماك والأحياء البحرية بهدف مساعدة الفتيات ومؤسسات المجتمع المحلي للبدء بمشاريعهم الريادية في مجال الاستزراع السمكي ضمن مشروع عزم "الدعم الاقتصادي للمجتمعات الأكثر تضرراً من جائحة كورونا للتشغيل الذاتي" الممول من اليونيسف UNICEF.

كما أكد المهندس خالد الحنفيات في كلمته على اهمية مثل هذه المشاريع حيث أن قطاع الاستزراع السمكي من المشاريع الريادية المُدرَة للدخل وتساهم في خلق فرص عمل على المستوى المحلي، كما أن الوزارة تولي تمكين المزارعين وتوجيههم نحو المشاريع ذات الجدوى الاقتصادية اهتماماً كبيراً لما لها من مردود إيجابي على أوضاعهم الاقتصادية من حيث تحقيق دخلاً مناسباً لاحتياجاتهم ويغطي التكاليف مع تحقيق هوامش ربحية تضمن ديمومة واستمرارية هذه المشاريع وبين اننا عملنا في وزارة الزراعة ومن خلال الإقراض الزراعي على دعم المشاريع الريادية من خلال قروض بدون فائدة وصلت إلى ٣٥ مليون دينار ومن ضمنها الاستزراع السمكي وفي ظل التغطية المحدودة من الإنتاج المحلي للأسماك والذي لا يتجاوز ٤% من الاحتياج المحلي فأننا في صدد مساندة كافة المشاريع التي تدعم التوسع في الاستزراع السمكي وانعكاسها على المجتمعات الريفية من خلال خلق فرص عمل وزراعة ذات اثر اقتصادي وقيمة مضافة خاصة في ظل التحديات الكبيرة مثل التغير المناخي وازمة اللجوء وكورونا ولذلك فنحن عملنا على إطلاق مشروع تدريب وتأهيل للشباب على المهن الزراعية ولدينا ما يزيد عن ٥ آلاف متدرب ومتدربة ضمن هذا البرنامج .

بدورها قالت تانيا شابويزات، ممثلة اليونيسف في الأردن: "تركز اليونيسف على التدخلات التي تهدف إلى تمكين الشابات والشباب الأكثر هشاشة في الأردن، والمساعدة في انتقالهم السلس إلى مرحلة الرشد المنتجة. يسعدنا أن نَشهد الشركاء يجتمعون اليوم للتصدي للتحديات التي يواجهها الشباب في الأردن وزيادة تعزيز استدامة مشروع عزم."

هذا وقد أشار السيد غالب حجازي المدير العام لدور مركز تطوير الأعمال بالمساهمة في التنمية الاقتصادية من خلال تحفيز المشاريع الريادية التي توفر فرص تشغيلية للشباب والسيدات، وأشار إلى خصوصية المشروع الحالي كونه مشروعاً رائداً يسعى لتعزيز أهمية الاستثمار بالموارد الزراعية التي يملكها الأردن بوجود خبراء متخصصين من شأنها أن تحدث نقلةً نوعية في الاستثمار الزراعي وتوفير مصدر دخل و فرص عمل بالمحافظات التي تتوفر فيها الموارد البشرية والزراعية والتي تتماشى مع الخطط الاستراتيجية التي وضعتها الحكومة الأردنية في تحفيز الاقتصاد والاستثمار الأردني، وبين أنه من المتوقع أن هذا المشروع التجريبي ضمن مشروع عزم الممول من اليونيسف سيخلق على الأقل 15 فرصة للتشغيل الذاتي و40 فرصة تشغيل مباشر.

وبدوره أكد المهندس محمد عمر شاهين رئيس جمعية الاستزراع السمكي والتربية الحيوانية أن التنمية البشرية المتمثلة في هذا المشروع تعتمد بالأساس على تنمية الخبرات الفنية والعلمية النوعية لإدارة وتطوير مشاريع الاستزراع السمكي ضمن مخطط شمولي لتشكل هذه المشاريع نواةً لتطوير الاستزراع السمكي على المستوى الميكروي والصغير لمشاريع الاستزراع السمكي، وكما تتماشى هذه الخطوة مع الاستمرارية الوطنية لتنمية الثروة السمكية الذي تم صياغتها بالتعاون مع وزارة الزراعة وتكون لبِنةً أساسية في تنمية هذا القطاع .

جاءت هذه المبادرة ضمن الجهود المشتركة في تعزيز الاستثمار في الفرص الزراعية ودورها في خلق فرص تشغيل خاصة للفتيات المستهدفات بالفئة العمرية بين 18-24 عام ومجموعة من مؤسسات المجتمع المحلي مع التركيز على مناطق الأغوار الشمالية في غور الصافي وديرعلا وصولاً إلى الأغوار الجنوبية، وضمن المناطق الأكثر ملائمة من حيث توفر المياه والطقس وبما يتناسب مع متطلبات قطاع الاستزراع السمكي.

ويذكر انه من خلال التعاون بين مركز تطوير الأعمال وجمعية مربي الأسماك والأحياء البحرية ومن خلال مشروع عزم الممول من اليونيسيف UNICEF سيتم اختيار الأراضي المناسبة للاستزراع السمكي واختيار الفتيات المشاركات ضمن معايير واضحه للوصول إلى 70 فتاة مشاركة لعرض فكرة المشروع عليهن ومن ثم توفير التدريب التقني والفني المتخصص في الاستزراع السمكي والتفريخ وأسماك الزينة واختيار من 15 الى 20 فتاة مشاركة بحيث يتوافقن مع معايير وشروط المشروع للبدء بمشاريعهن و 7 جمعيات لإقامة مشاريع إنتاجية تخلق فرص تشغيل وتشغيل ذاتي حقيقية ويقوم مشروع عزم المُدار من قبل مركز تطوير الأعمال BDC بشراء المعدات والأدوات والإشراف على التنفيذ ومن ثم تشبيكهم بالأسواق المحلية لبيع المنتجات والترويج لها، كما ستقوم الجمعية وفقاً للمذكرة بتقديم الدعم الفني والمتابعة وشراء كافة المنتجات من مؤسسات المجتمع المحلي والفتيات المشاركات ممن يقع عليهن الاختيار.
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress