محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

(لوحة الأمل) تنهي فعالياتها برؤية جديدة ورسالة موجهة للمجتمع

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان -د. اماني الشوبكي

تحت رعاية الأميرة رجوى بنت علي وتزامناً مع اليوم العالمي للطفل افتتحت مبادرة حرير للتنمية المجتمعية بالتعاون مع واحة آيلا فعاليات لوحة الأمل في أكاديمـية آيلا للجولف.

وتعد لوحة الأمل، ليست مجرد رسومات، أو خطوط عشوائية خطت بأيد نحيلة أنهكها المرض، بل هي رسالة طفولة حرمت متعة الصحة لتقول للآخرين «نحن هنا جئنا نشارككم الحياة».

وبعفوية وبراءة الطفولة ومعاناة الإصابة بالمرض الخبيث، تزينت واحة أيلة في العقبة بأكثر الرسومات محاكاة للإنسانية، في خطوة للفت انتباه زوارها، من أطفال مصابين بالسرطان لتجسد لوحاتهم الفنية قضايا الإنسانية، وقضايا الطفولة والصحة والعلاج والبيئة، فضلاً عن المناظر الطبيعية والتاريخية.

ويأتي دعم واحتضان أيلة لفعاليات «لوحة أمل» تحقيقاً لحلم الطفلة فرح المصابة بالسرطان بالرسم على شواطئ أيلة في العقبة بالمشاركة مع مجموعة من الأطفال الآخرين من مرضى السرطان، والأطفال الأيتام من جمعية قرى الأطفال sos واطفال ذوي الاحتياجات الخاصة واطفال المدارس والجامعات لرسـم أكبر لوحة طفولية بأناملهم بأبعاد 225 متر مربع.

وقال مؤسس حرير الريادية للتنمية المجتمعية نهاد الدباس: الهدف من هذه اللوحات التخفيف على نفسية الأطفال المصابين بالسرطان، ودعمهم لهزيمة المرض»، مؤكداً أن الأطفال قدموا من عمان والمحافظات الأخرى لينثروا الأمل في العقبة من خلال «لوحة الأمل»، متنميا أن تكون واحة آيلا حاضنـة لنشاطات وفعاليات حرير المستقبـلية.

وبدأت فعاليات لوحـة الأمل يوم 7 الحالي في واحـة آيلا بمشاركة أطفال السرطان بتنظيم من مبادرة حرير، واستمرت فعاليات رسم لوحة الأمل لمدة أسبوع بمشـاركة الأطفال الأيتام من جمعية قرى الأطفال في اليوم الثاني ومدرسة الراهبات الوردية في اليوم الثالث، ومؤسسة نهر الأردن في اليوم الرابع، وأطفال من المجلس الأعلى للأشخاص ذوي الاعاقة في اليوم الخامس، وتم مشاركة أطفال مدرسة العقبة الدولية في اليوم السادس، واختتمت الفعاليات بمشاركة الأطفال في لوحة واحدة » لوحة الأمل » مساحتها 220 متر مربع في أكاديمية ايلا للجولف.

ويحقق هذا الحدث الفني بحسب الدباس هدف ضم أكبر شريحة من الأطفال المستهدفين للتعبير عن آمالهم وأحلامهم وأفكارهم في مكان واحد عبر ريشة الرسم، ونشر الفرح لدى الأطفال المشاركين وتعزيز الإيجابية وإمضاء أوقات ممتعة في أروقة آيلا، فضلا عن المساهمة في دمج الأطفال المصابين بالسرطان وغيرهم في المجتمع والتعبير عن آمالهم وطموحاتهم.

وتمنى الدباس من المجتمع المحلي المساهمة في شراء اللوحات، ليذهب ريعها لأطفال مرضى السرطان في باروكة الأمل.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress