محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

المياه.. مرة أخرى!

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
شحاده أبو بقر

لا أجد غضاضة في القول بأن من المعيب بحقنا جميعا أن نصنف بين أفقر ثلاث دول في العالم في مجال المياه..

ذلك إهمال مرفوض نتحمل مسؤوليته جميعنا وبالذات المخططون الرسميون للدولة منذ مائة عام، فقد اكتفوا بإقامة عدد محدود من السدود الكبيرة ذات الكلف العالية جدا بعطاءات ودراسات أجنبية.

كان الأجدى إقامة مئات السدود الصغيرة بكلف بسيطة وبجهود وطنية، في طول الأردن وعرضه من العقبة إلى الهضبة وعلى امتداد البادية التي نسميها صحراء وما هي بصحراء.

لم يفت الوقت بعد، بمقدورنا اليوم تنظيم حملة وطنية شاملة بمشاركة القطاعين العام والخاص لبناء ألف سد صغير على مجاري الأودية في جميع المحافظات بالإضافة إلى حفائر في طول البادية لتحويلها من حالة قحط إلى واحات حقا.

السدود الصغيرة سعة مليون متر مكعب من المياه أو أقل، كلفتها قليلة وهي وهذا مهم جدا، آمنة لا يخشى إنهيارها مثلما تغطي كل أرجاء الوطن ويستفيد منها الأردنيون جميعا.

نتمنى على مجلس السياسات الذي ترأسه «الملك» أمس للبحث في موضوع المياه، أن يفكر جديا مع الحكومة وجميع مؤسسات الوطن ذات الاختصاص بهذا المقترح.

لو كان لدينا ألف سد صغير في سائر محافظات الوطن، فإن ليلة ماطرة بغزارة كفيلة بتوفير حاجتنا من الماء، لا بل وإثراء البلد بثروات زراعية وسمكية وحيوانية وسياحية جمالية فضلا عن أثرها المناخي الجيد.

ألف سد يتم بناؤها على مدى ثلاثة أعوام بكلفة لن تتجاوز ١٢٠ مليون دينار، أكثر أقل، ستخرجنا من أزمة كبرى وتغنينا عن استجداء الماء من اي كان.

ختاما، رجاء لا تفكروا ببناء سدود كبيرة مكلفة جدا وخطيرة على المدى البعيد، وفكروا فقط بسدود صغيرة سريعة التنفيذ قليلة الكلفة وتغطي كل الوطن.. والله من أمام قصدي.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress