محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

مبادرات تعليمية تربوية في مدارس حكومية بهدف تحفيز الطلبة

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - غدير السعدي شاركت معلمة التربية المهنية رغدا الزعبي من مدرسة الرحيل الأساسية الأولى للبنات بمديرية تربية الزرقاء الثانية في مبادرة «سنبلة» من خلال مشروع «أُمرّن عقلي».

وتستند فكرة هذا المشروع الى تقسيم الغرفة الصفية إلى أركان تعليميّة، تضم (ركن الرسم، والقراءة، والصلاة، والرياضيات). وبما يسهم بتحفيز وتعزيز الطلبة للقيام بالأنشطة والهوايات التي يفضّلونها داخل الغرفة الصّفيّة وتوفير بيئة تعلم داعمة تلبي الاحتياجات والخصائص النمائية.

وتسعى الفكرة، وفق الزعبي، إلى إشغال الطلبة الذين أنهوا المهمات والواجبات خلال الحصص الصفية، حيث يحتوي ركن الرسم على أوراق وألوان مائية وخشبية وزيتية، ويحتوي ركن القراءة على مجموعة من القصص، ويتم قراءة القصص من قبل المعلّمة في حصص النشاط، أو الاطلاع عليها واستعارتها من قبل الطلبة.

ويحتوي ركن الصلاة على مجموعة من سجادات الصلاة والرداء الخاص بالصلاة والهدف منه تعزيز القيم الإيمانية في نفوس الطالبات وتشجيعهن على أداء الصلاة.

أما ركن الرياضيات فيحتوي على مجموعة من الوسائل ومصادر التعلّم كالماصات والفاصولياء والأعواد الملونة وسبورات الطلبة وخطّ الأعداد التفاعليّ ونقود ورقية ومعدنيّة تمّ صنعها يدويّا، وقطع دينيز وبطاقات الأعداد، و«بزل» الأعداد والعديد من المصادر والوسائل التعليمية.

وقالت الزعبي إن الفكرة تهدف إلى توفير قاعدة بناء تعليمية محفزة وداعمة وتُشجع الطلاب والطالبات على الإبداع والابتكار، فمثلًا إذا أنهى الطالب أو الطالبة القيام بمهمة ما خلال الحصص الصّفّيّة يتم تعزيزه بالانتقال إلى الركن الذي يرغب به واستثمار طاقاته الكامنة بشكل إيجابي.

وتضم المدرسة ٢١٤ طالبةً، حيث استفاد من المشروع الصف الأول و٣٢ طالبة علما أن المدرسة فترتان ذكور وإناث.

وبينت الزعبي أنها اشتركت في مبادرة «سنبلة» بهدف تحسين وتطوير بيئة المدرسة وتوفير بيئة تعلّم داعمة للطالب واكتساب العديد من الخبرات والمهارات الحياتية.

ولاقى المشروع الدعم من مدير تربية الزرقاء الثانية ومن مديرة المدرسة مهى خطاب، وشارك في تنفيذ المشروع المعلمات ريما العموش ونهاد العموش ورزان أبو القحصي.

وقالت المعلمة وفاء الأصلع من مدرسة حي أبو هويدي الأساسية المختلطة من تربية الزرقاء الثانية إن هذه هي المشاركة الأولى لها مع «سنبلة» وهذه أول تجربة لمدرستها ولزميلاتها من الفريق.

بدأت قصة المشروع من احتياجات المدرسة، حيث كانت المدرسة والبيئة المحيطة تفتقر للترفيه وبما أن اللعب جزء من التعليم وبخاصة للمرحلة الأساسية، بدأت وفاء، ولعدم وجود مساحة خارجية، باستغلال الغرفة الصفية الفارغة وعمل غرفة ألعاب داخلية ترفيهيةوتعليمية بالتعاون مع المجتمع المحلي والمحلات التجارية المجاورة وبمساعدة مديرة المدرسة سامية الزيود وفريق سنبلة من المعلمات المتبرعات. حيث تم دهان الغرفة وتطوعت فنانة تشكيلية ورسمت مناظر طبيعية لكي تكون قريبة من البيئة الخارجية.

أما المعلمة هنادي الزعبي، مشرفة الحاسوب في مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز في السلط، التي تشارك للمرة الأولى في المبادرة، فعملت على تأهيل وصيانة قاعة مخصصة للعرض والمحاضرات.

وقالت إن القاعة كانت فارغة من الأثاث وبحاجة إلى صيانة، إذ كانت مياه الأمطار قد دخلت إلى القاعة قبل نحو عامين وأتلفت بعض موجوداتها، والآن تم صيانتها بالتعاون مع المجتمع المحلي الذي ساهم بالتبرع بالستائر وأعمال الدهان والكهرباء وتركيب الرفوف.

وبينت الزعبي أن العمل كان بقيادة مديرة المدرسة عبير تادرس ومساهمة المعلمة أسماء الزعبي بهدف تجهيز قاعة جاذبة وجديدة وتوفير بيئة مناسبة ومهيئة، كما أنها ستشارك مرة أخرى بهدف تنفيذ مشاريع جديدة.

وأكدت أن القاعة أصبحت مؤهلة لعقد المحاضرات وتنفيذ الأنشطة المتعلقة بتنمية المهارات للطلاب.

وتهدف مبادرة «سنبلة» احدى مبادرات مؤسسة الجود للرعاية العلمية التي يشارك فيها معلمات ومعلمو المدارس الحكومية من المراحل التعليمية كافة، إلى نشر ثقافة الإبداع والريادة الإجتماعية وبخاصة في ظل جائحة «كورونا».

وتأتي المبادرة هذا العام في ظل التحديات التي يواجهها العالم بعامة والأردن بخاصة بسبب جائحة «كورونا»، واستثمار مهاراتهم وإمكانية تطبيق أفكارهم على أرض الواقع، بشراكة مع وزارة التربية والتعليم وبدعم من البنك العربي.
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress