محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

انتخابات الصحفيين تجربة أمام محك النقابات الأخرى

وسط اشتداد المنافسة خلال الأيام الأخيرة

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان - طارق الحميدي تشكل انتخابات نقابة الصحفيين التي تجرى يوم غد الجمعة بمن حضر، أهمية بالغة، ليس على مستوى النقابة، بل لسائر النقابات التي فضلت التريث والانتظار حتى العام القادم لإجراء انتخاباتها.

وتتجه أنظار النقابات المهنية غدا إلى تجربة انتخابات نقابة الصحفيين باعتبارها الأولى التي تجرى بعد أزمة جائحة الكورونا، في حين فضلت معظم النقابات المهنية التريث وإجراء الانتخابات النقابية العام القادم خوفا من أي تبعات قانونية أو تخوفا من عدم مقدرتها على تطبيق البروتوكولات الصحية أو في بعض الأحوال لغايات مراقبة ما ستنتهي عليه انتخابات نقابة الصحفيين.

وكانت نقابة الصحفيين فضلت المضي قدما في إجراء الانتخابات، بعد الاستعانة برأي قانوني للتأكد من سلامة قراراتها وتجنبا لحصول أي عملية طعن في نتائجها مستقبلا.

وفي حين بدأ العد العكسي لنقابة الصحفيين اشتعلت المنافسة وأخذت عملية الإعلان تشتعل يوما بعد يوم حتى وصلت الذروة خلال الأسبوع الجاري والذي تلا تأجيل اجتماع الهيئة العامة الأسبوع الماضي.

وتكتظ المؤسسات الصحفية هذه الأيام وبخاصة الكبرى منها، بالزوار من المرشحين والقوائم ومؤازريهم هذه الأيام، لتحشيد المؤازرة، كما أن اجواء المنافسة أصبحت أكثر سخونة.

وأنهت النقابة جميع التحضيرات اللازمة لعقد اجتماع الهيئة العامة للنقابة يوم غد الجمعة، استعدادا لتوجه أعضاء الهيئة العامة في النقابة البالغ عددهم بحسب قوائم النقابة 1142 عضوا، إلى قاعة عمان الكبرى بمدينة الحسين الرياضية لاختيار مجلس نقابتهم للدورة القادمة.

وتفتح صناديق الاقتراع الساعة 11 صباحا، من يوم الانتخابات وتغلق في الساعة الخامسة من مساء اليوم نفسه، ويحق للجنة الإشراف على الانتخابات تمديد مدة الاقتراع ساعتين إذا ما دعت الحاجة إلى ذلك وهو إجراء عادة ما يتبع في مختلف النقابات المهنية.

وفي حين تتسم انتخابات الصحفيين بالعادة بمنافسة شديدة إلا أن العام الحالي استثنائي بمختلف المقاييس فمن استقالة النقيب إلى تأجيل الانتخابات لمدة عام، انتهاء بترشح ٣ زملاء تتقارب فرصهم بينهم زميلة وهي المرة الأولى التي تترشح فيها زميلة لموقع نقابة الصحفيين.

وبلغ عدد المرشحين لمركز النقيب 3 زملاء وهم فلحة بريزات وراكان السعايدة وطارق المومني، في حين ترشح لمركز نائب النقيب 5 زملاء ولعضوية المجلس 29 زميلاً.

وعمل المجلس الحالي على توفير كافة متطلبات السلامة العامة التي تتوافق مع بروتوكول إجراء الانتخابات من خلال الحرص على التباعد وتوفير مستلزمات التعقيم والكمامات وتوفير أجهزة قياس درجات الحرارة.

ويلزم البروتوكول المرشحين او المقترعين بالحصول على المطعوم المضاد لفيروس أو مرور 21 يوما على الجرعة الأولى على الأقل وفي حالة غير الحاصلين على اللقاح يلزم البروتوكول منهم إحضار فحص (بي سي أر) سلبي النتيجة ساري المفعول لمدة 72 ساعة.

وتتوفر خلال الانتخابات ٣ صناديق واحد منها للنقيب والثاني لنائب النقيب والثالث للأعضاء كما من المفترض إجراء عملية الفرز إلكترونيا.
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress