محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

الغزوي يصدر رواية "قرش في كأس ماء"

No Image
طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عمان _ شروق العصفور من منشورات وزارة الثقافة الأردنية، وضمن سلسلة شغف الجديدة، صدرت مؤخراً للأديب والإعلامي رمزي الغزوي رواية اليافعين " قرش في كأس ماء". وهي من القطع المتوسط، وتقع في 105 صفحات، وبرسمة غلاف من ريشة الفنان أيمن غرايبة.

تدور أحداث الرواية، التي تلائم الأعمار ما بين 13 إلى 18 عاما، في أجواء أسرية ملؤها الحب والتعاون والانسجام، وشغف المعرفة، ينظمها خيط تشويق ساعٍ نحو حلٍّ ذكي لمشكلة بيتية طرحتها الأم بشكل عابر في مستهل أحداثها، لتدور أحداثها متصاعدة مثبتة قدرة كاتبها على توظيف المادة العلمية بأسلوب أدبي مشوق ولغة محلقة.

كما وتجعل الرواية من اليافع شريكاً في صنع أحداثها، وكاتبا لها أحياناً، إذ تقحمه بطريقة جاذبة وسلسة إلى عالمها، وتجعله يتذوق حلاوة الكشف العلمي لظواهر علمية نعيشها ونحياها. والأهم أنها تجعله مثيراً للتساؤلات، التي هي المفاتيح الحقيقية للعلم، وتجنح به إلى التجريب والتحليل، وإلى محاولات ربط الأشياء بطريقة ذكية.

الرواية تحتفي بالحياة وتعلي من شأنها، وتقدّم صورة غير نمطية لعيشها، وتسعى لتلمس مواطن الجمال في أبسط أشيائها وأدقها، وتستخدم الحكاية والقصة المحلية والعالمية لتوضيح قوانين علمية محترمة قدرة اليافع على إلتقاط الخيوط وغزلها بنوال العقل.

وجاء في مستهل الرواية بقلم كاتبها: "أُهدي العمل إلى أصدقائي اليافعين (والذين كانوا يافعين أيضا)، والذين يتسلّحونَ بالأسئلة الذكيّة الشجاعة؛ لمواجهةِ كلِّ غموضٍ في حياتهم، وإلى الذين ما زالت تدهِشُهم الأفكارُ المثيرةُ، وتثيرُهم التفاصيلُ الصّغيرة".

ويقول الغزوي إن روايته تنحاز إلى التفكير الحر وتحتشد بالحياة، وتزاوج بين العلوم والآداب والرحلات والفلسفة والتاريخ والفن بطريقة تلامس الحياة اليومية العمانية مضيفاً أنه يراى عالم اليافع أرحب من عالم الكبار، وأخصب خيالاً، مبيناً أن الإنسان كلما تقدم في العمر والوعي؛ ارتفعت من حوله المداميك والجدران والممنوعات والتابوهات، وحجّمت أفقه، فيما عالم الطفولة العليا مشرع الأبواب والنوافذ على رحابة الخيال وطلاقته.

ويذكر أن الغزوي كاتب عمود يومي في جريدة الدستور الأردنية، وحاصل على ماجستير في الإعلام الحديث، وبكالوريوس في الفيزياء، وله 20 مؤلفاً إبداعياً في مختلف صنوف الأدب ونال العديد من الجوائز الأدبية العربية والمحلية.

والغزوي عضو رابطة الكتاب الأردنيين والاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ونقابة الصحفيين الاردنيين، ومؤسس لمشروع بشاير للمواهب الشابة في مهرجان جرش للثقافة والفنون، اختيرت مؤلفاته لمشروع الذخيرة العربي/ جامعة الدول العربية، وهو ناشطً ثقافي اجتماعي بيئي أسس صالون وادي الطواحين وأطلق الحملة الإنسانية لحماية ما تبقى من غاباتنا ،2014 وصاحب مبادرة ثقافة الزهرة 2021.
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress