بيروت - بترا

تجددت أزمة انقطاع مادة الديزل/ المازوت بشكل واسع في لبنان اليوم الخميس ما دفع بعدد من القطاعات الاساسية إلى التحذير من التداعيات السلبية لهذا الانقطاع في ظل استمرار مؤسسة كهرباء لبنان في التقنين القاسي وتوقف عدد كبير من المولدات الخاصة التي تسد عمليا قسما من حاجة المناطق اللبنانية الى الطاقة. وفي هذا السياق، أعلنت نقابة اصحاب المستشفيات الخاصة في بيان اليوم، ان "مشكلة كبيرة تواجه القطاع، إذ يتعذر على المستشفيات الحصول على مادة الديزل/المازوت لتشغيل المولدات، في ظل انقطاع الكهرباء مدة لا تقل عن عشرين ساعة في اليوم".

وأشارت إلى أن "عددا من المستشفيات مهدد بنفاد هذه المادة خلال ساعات، مما يعرض حياة المرضى للخطر".

وأهابت النقابة بالمسؤولين "العمل فورا على حل هذه المشكلة تجنبا لكارثة صحية محتمة".

بدورها، اعلنت نقابة أصحاب المحطات" ان ازمة البنزين عادت بسبب عدم فتح مصرف لبنان الاعتمادات اللازمة خلافا للاتفاقات التي جرت في الاجتماعات الأخيرة".

وحذر اتحاد المخابز والافران من أزمة رغيف على الأبواب اعتباراً من الأسبوع المقبل، بسبب فقدان مادة الديزل/ المازوت ، إذ ستضطر بعض الأفران والمخابز للتوقف بعد نفاد الاحتياط المتوفر لديها من هذه المادة".