الرأي - رصد

يمارس الأطفال مجموعة من العادات الضارة التي يمكن أن تسبب مشاكل في الأسنان في المستقبل، إلا أنه ينبغي معرفة أن هذه العادات تمارس بطريقة طبيعية في سن مبكرة، ولا ينبغي القلق بشأنها إلا أنه يجب تعليم الطفل تركها، ومن ضمن هذه العادات ما يلي:

مص الإبهام

تعتبر من أسوأ العادات التي تسبب تلف الأسنان والفكين ويمكن أن تؤثر على الأسنان الدائمة بشكل كبير، ويعتبر مص الإبهام عادة منتشرة يجب على الأمهات توخي الحذر منها.

وبالرغم من أن لا يمكن تجاهل هذه العادة، لا ينبغي أن يتحول قلقك لمرضًا؛ لأن بعض الأطفال يمرون بعادة مص الإبهام لفترة قصيرة جدًا، ولكن إذا استمرت هذه العادة لفترة طويلة المدى يمكن أن تكون ضارة.

ويمكن السيطرة عليها عن طريق استخدام واقي الإبهام والسوائل المرة واستشارة طبيب الأسنان لتقييم أي ضرر يلحق بأنسجة الفم والتخلص من هذه العادة.

دفع اللسان

بالرغم من أن مص الإبهام عادة إرادية، إلا أن دفع اللسان عادة لا إرادية، عندما يبدأ الطفل في البلع، يميل اللسان إلى دفع الأسنان في كل مرة، ويمكنك ملاحظة هذه العادة بكل بساطة من خلال ملاحظة لسان طفلك عندما يبتلع ولن يكون الطفل مدركًا لهذه العادة، ويمكن السيطرة عليها عن طريق ارتداء جهاز بسيط في الفم يسمى سرير اللسان يثبت اللسان في مكانه.

زجاجة الحليب ( الببرونة)

بعض الأطفال لا ينامون حتى يتناولوا الحليب في الزجاجة أيضًا، ويمكن أن تلحق هذه العادة الضرر بالأسنان الأمامية وتسبب تسوس أسنان الأطفال؛ و يعد أفضل وقاية هو عدم منح الطفل الزجاجة في الليل، وإذا لم يكن هناك خيار آخر، فيمكنه شرب الماء بعد ذلك والتأكد من مسح الأسنان تمامًا حتى لا يتبقى السكر أو الحليب في الفم.

الوجبات الخفيفة الحلوة

بالرغم من أن تناول الوجبات الخفيفة بشكل متكرر قد لا يكون ضارًا للطفل، إلا أن الطعام قد يلتصق بأسنانه لساعات عديدة و يجعلها عرضة للتسوس أو مشاكل اللثة؛ لذا يجب تعليم الطفل شطف الفم بعد كل وجبة.

تناول معجون الأسنان

يجب تعليم الأطفال غسل الأسنان بالفرشاة مع إضفاء المرح من خلال تشغيل الأغاني وجعلهم يشاهدون الرسوم المتحركة لاستخدام الفرشاة أو التطبيقات التي تمنحهم التوجيهات على الطريقة الصحيحة للتنظيف، كما يجب تحذير الأطفال من ابتلاع معجون الأسنان والتأكد من استخدم معجون أسنان مناسب للأطفال لأن مكوناته قد سامة بالنسبة لهم.