عمان - شروق العصفور

أعلنت وزارة الثقافة فتح باب التقديم للمشاركة في مهرجانات المسرح (الموسم المسرحي 2021)، داعية الراغبين إلى مراجعة مديرية المسرح والفنون البصرية في جبل اللويبدة، لتقديم الطلبات، وذلك حتى 4 تموز 2021 وفق الشروط الآتية:

أولا: الأعمال المسرحية المنجزة التي لم يسبق عرضها: يقدم طلب المشاركة باسم مخرج المسرحية أو باسم إحدى الفرق المسرحية المسجلة رسمياً وفق التشريعات النافذة أو باسم منتج منفذ. وأن يكون العرض المسرحي المقدم مبنياً على «الموضوع الأردني ماضياً وحاضراً مستقبلاً».

كما تضمنت الشروط أن يكون العمل المسرحي المقدم منجزاً ولم يسبق عرضه على المسرح أو بأي وسيلة عرض أخرى سواء بشكل جزئي أو كامل، ولم يحصل على تمويل إنتاج من أي جهة أخرى. وألا يكون العمل المسرحي المرشح عرضا «مونودراميا». وألا تقل مدة العمل المسرحي المرشح عن 45 دقيقة.

كما لا يجوز لمخرجي مهرجان عمون لمسرح الشباب التقدم بالأعمال التي سبق أن تقدموا بها كمشاريع تخرج.

ويقدم طلب المشاركة مرفقاً به: خمس نسخ مطبوعة من النص المسرحي، والرؤية الإخراجية، وأسماء المشاركين، والموازنة المالية المقترحة بالتفصيل، وسيرة ذاتية خاصة بالمخرج.

كما يشترط للتقدم أن يكون مخرج العمل أكاديمياً وألا يقل تحصيله العلمي عن درجة البكالوريوس في الإخراج المسرحي، وأن يكون عضواً عاملاً في النقابة بمهنة مخرج أو حاصلاً على تصريح مزاولة مهنه لغير أعضاء النقابة وقام بإخراج ما لا يقل عن ثلاث مسرحيات على مستوى الاحتراف في كلتا الحالتين، مع تقديم الوثائق التي يثبت إنجازها بالنسبة للأعمال الموجهة للكبار أو لمسرح الطفل، ولا تعد الأعمال التي قدمها مع الطلبة من خلال مهرجانات المدارس أو لصالح الجامعات أو مع الهواة أو المشاريع المقدمة لغايات التخرج أعمالاً احترافية.

وإذا لم يكن المخرج أكاديمياً، يُشترط أن يكون عضوا عاملا في نقابة الفنانين الأردنيين «بصفة مخرج» قام بإخراج ما لا يقل عن خمس مسرحيات على مستوى الاحتراف مشهود لها بالتميز بالنسبة لمسرح الكبار أو لمسرح الطفل، مع تقديم الوثائق التي تُثبت إنجازها.

وبينت الوزارة أن الأولوية ستعطى للمشاركة في الأعمال للأعضاء العاملين في نقابة الفنانين الأردنيين أو للحاصلين على تصاريح عمل منها. كما ستعطى الأولوية للنصوص المحلية.

وتنص الشروط أيضا على أن يلتزم المخرج وفريق العمل ببرنامج العروض والتمارين المسرحية الذي يحدَّد من قِبل إدارة المهرجانات والمواسم المسرحية، وأن يلتزم المخرج وفريق العمل وسائر المشاركين بقرارات اللجنة الفنية ولجنة التحكيم التي تكون غير قابلة للطعن.

وبينت الوزارة أنه يستثنى من الشروط السابقة مشاريع مهرجان مسرح الشباب، على أن يكون المخرج أكاديميا متخصصا في مجال المسرح، بهدف دعم مسرح الشباب وخلق أجيال مسرحية جديدة ورفد الحركة المسرحية بطاقات شابة.

وستقوم اللجنة الفنية بتقييم المشروع المسرحي المقدم من قِبل صاحب العلاقة بوصفها صاحبة الحق والاختصاص بالتنسيب للجنة العليا في قبول أو رفض المشروع وبالآلية التي تراها مناسبة.

كما يجب تقديم إقرار خطي بموافقة الكاتب أو صاحب الحق على تقديم العمل بحسب الأصول، ولا يحق للمخرج التقدم للمشاركة في أكثر من عمل واحد، وفي حال وجود نصين للكاتب نفسه يتم اعتماد المشروع الأفضل تقييماً. كما لا يجوز لأي فنان المشاركة في عملين في المهرجان أو الموسم إلا بموافقة خطية من اللجنة العليا في حالات خاصة ومبررة، وللمخرج وفريق العمل الحق بعرض العمل خارج المهرجان أو الموسم مع مراعاة حقوق الوزارة.

وأكدت الوزارة أن المشاركة تقتصر فقط على المخرجين والفنانين الأردنيين، وأن لإدارة المهرجان مطالبة المشاركين بتوفير المزيد من المعلومات أو الوثائق الداعمة لمشاركتهم. كما يحق للجنة العليا إلغاء مشاركة أي عمل مسرحي، بعد إقرار مشاركته أو دعمه إذا ما تبيّن لأسباب معتبرة، عدم التزامه بالشروط والأحكام، وعلى المسؤولين عن العمل المسرحي المعتمد في المهرجان أن يلتزموا بالمشاركة في الندوة التقييمية الخاصة بمناقشة عملهم.

ثانياً: النصوص الفائزة بمسابقة النصوص المسرحية التي أطلقتها وزارة الثقافة سابقا: سيتم الإعلان عن النصوص الفائزة بالمسابقة وطرحها على المنصات الخاصة بالوزارة، ويُترك المجال للمخرجين الراغبين بإخراج هذه النصوص بتقديم خططهم الإخراجية الخاصة. ويمكن لصاحب النص الفائز إذا كان مخرجا وانطبقت عليه الشروط الواردة في هذه التعليمات، التقدم لإخراج العمل، على أن يتم اعتماد خطته الإخراجية من قِبل اللجنة الفنية. وسيتم اعتماد العمل بشكل نهائي للإنتاج بعد أن يقدم المخرج مشهدا كاملا أمام اللجنة الفنية لا يقل عن عشر دقائق، تحدد بعدها اللجنة الفنية قيمة الدعم المقرر للمسرحية بناء على المخصصات المالية المتوفرة لهذه الغاية.