غزة- وكالات

أعلنت وزارة الزراعة الفلسطينية في قطاع غزة، الأحد، أن القيود التي تفرضها إسرائيل على معبر “كرم أبو سالم” جنوبي القطاع، سببت خسائر تقدر بـ16 مليون دولار، نتيجة عدم السماح بالتسويق والتصدير الزراعي.

وقالت الوزارة (تديرها حماس) في بيان، إن “خسائر منع التسويق والتصدير الزراعي من قطاع غزة، تضاعفت بشكل ملحوظ، حيث بلغت 16 مليون دولار”.

وأضافت: “الأضرار والخسائر تتضاعف يوما بعد يوم، نتيجة لإغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري للأسبوع السادس على التوالي، في وجه المحاصيل التسويقية والأسماك من قطاع غزة للضفة الغربية، ومنع تصديرها للخارج”.

وكرم أبو سالم هو المعبر التجاري الوحيد لغزة، التي يعيش فيها أكثر من مليوني فلسطيني، وتحاصرها إسرائيل منذ أن فازت حركة “حماس” بالانتخابات التشريعية، عام 2006.

ومع بداية العدوان الأخير، في 10 مايو/أيار الماضي، أغلقت إسرائيل المعبر كليا، ثم أعادت فتحه بعد وقف إطلاق النار (21 مايو)، لكنها تفرض قيودا مشددة على حركة الاستيراد وتمنع بشكل كامل التصدير، ما يفاقم الأوضاع المعيشية والصحية المتدهورة بالأساس.