زار وزير الداخلية مازن الفراية اليوم مديرية الأمن العام حيث التقى اللواء الركن حسين الحواتمة مدير الأمن العام، حيث تم بحث عدد من الامور المهمة ذات الطابع الأمني.

وأكد وزير الداخلية أن مديرية الأمن العام تضطلع بواجبات أمنية وشرطية متطورة وتقدم خدمات شاملة للمواطنين وبأعلى درجات الانضباطية والحرفية وتوفير الأجواء الآمنة لدعم مسيرة التنمية والاقتصاد كما يوجه جلالة القائد الاعلى لذلك باستمرار .

مشيراً الى النجاحات التي حققتها مديرية الامن العام في كافة المجالات خاصة في ملاحقة الجريمة ومنعها وملاحقة مرتكبيها وانفاذ القانون على الجميع،اضافة الى تحسين مستويات الخدمة التي تتوجت بالرؤى الملكية السامية بدمج مديرية الامن العام

وأشاد الفراية بمستوى التنسيق بين الوزارة ومديرية الامن العام وعلى مدار الساعة والعمل المشترك للحفاظ على الأمن والاستقرار وفرض هيبة الدولة وتحقيق سيادة القانون وبسط الأمن على مساحات الوطن وتقديم الخدمات الشرطية والأمنية والاجتماعية والإنسانية الفضلى.

من جانبه أكد اللواء الركن حسين الحواتمة أن التوجيهات الملكية السامية هي الدافع والمحفز لنا دوماً للعمل الجاد والدؤوب للقيام بواجباتنا الامنية وتقديم افضل الخدمات للمواطنين والمقيمين في المملكة .

وأكد مدير الامن العام أننا نعمل بكل طاقاتنا وجهودنا وفق استراتيجية أمنية شاملة تشترك بها كافة مكونات المديرية لتطبيق القانون على الجميع دون تحيز او تمييز، لإرساء وترسيخ سيادة حكم القانون والحفاظ على المكتسبات الوطنية ومنع كافة اشكال الجريمة وملاحقتها .

واضاف الحواتمة أننا نعمل وفق نهج تشاركي تكاملي مع كافة وزارات ومؤسسات الدولة وعلى رأسها وزارة الداخلية لتحقيق الغايات الوطنية العليا المرجوة التي تصب في النهاية لخدمة الوطن والمواطن وتساهم في دفع عجلة التنمية والحفاظ على المقدرات والمكتسبات الوطنية والعمل سوياً لانفاذ القانون ورفع مستوى الخدمات الأمنية المقدمة للأخوة المواطنين والمقيمين والزائرين للمملكة.