رام الله - بترا



اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الأحد، 11 مواطنا فلسطينيا في بلدة دير الأسد داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

وقالت لجنة المتابعة للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني، إن حملة الاعتقالات وقعت عقب الأحداث التي شهدتها البلدة أمس، عندما اقتحمت القوات الإسرائيلية حفل زفاف في البلدة، واعتدت على الحضور وأطلقت النار في الهواء ما تسبب بإصابة شاب في الثلاثين من عمره بجروح خطيرة جدا.

وأضافت اللجنة أن مواجهات اندلعت بين قوات الاحتلال والأهالي الذين تصدوا لهذه الاعتداءات.