السلط - عالم القضاة

الرزام يعود وتأكد غياب الخالدي ومناصرة



اطمأن امس الجهاز الفني والإداري لفريق السلط لكرة القدم على الحالة الصحية للاعبين الذين يستعدون لتمثيل الفريق بظهوره الأول في كأس الإتحاد الآسيوي.

مدير الفريق وعضو مجلس الإدارة م.أشرف حياصات، أشار الى ان الفحوصات التي اجريت للاعبين والجهازين الفني والإداري، للكشف عن فيروس كورونا جاءت سلبية :"الحمدالله ظهرت النتائج، واتضح عدم إصابة اي لاعب من الفريق وهذا في الوقت الراهن من أهم المؤشرات الإيجابية للمضي قدماً نحو الهدف الذي نسعى اليه، بتحقيق ظهور مشرف وملفت في أول مشاركة خارجية في بطولة آسيوية».

وقال: تجهيزاتنا للحدث الآسيوي اكتملت، ونحن في الإدارة عملنا بجهد كبير لتوفير المتطلبات كافة، بهدف إيجاد البيئة المناسبة والأجواء المريحية حتى يتسنى للاعبين والجهاز الفني تقديم المطلوب منهم، لافتاً الى ان حالة من الأطمئنان تسيطر على الجميع بمشاركة جيدة في المحفل الآسيوي، خاصة بعد الاداء المتزن الذي قدمه الفريق في اخر مباراة له بدوري المحترفين أمام الوحدات والتي انتهت بالتعادل الايجابي 1-1.

وحول اذا ما كانت تشكيلة الفريق ستشهد غيابات «ستحول الإصابات دون مشاركة اللاعبين ركان الخالدي وعبدالله مناصرة، حيث يعاني الأول من تمزق بالفخذ، والثاني من كسر باليد، في حين ستشهد البطولة عودة الاعب محمد الرزام الذي تشافى من الإصابة وبات جاهزا للمشاركة بدنياً وصحياً وذلك بعد ان أوصى بذلك الطاقم الطبي».

وأشار الى ان الفريق سيدخل اعتباراً من اليوم في معسكر مغلق في فندق حياة عمان وذلك تنفيذا للبرتوكول الصحي، كما سيجري الفريق تدريباً مسائياً حسب البرنامج المعتمد من الاتحاد الآسيوي.

وبين ان عدم وجود بث تلفزيوني للمباريات وقف عائقا أمام تطلعات أدارة النادي بتأمين أعلانات مناسبة تساهم في دعم مشاركة الفريق، مطالبا الجميع بالمساهمة بدعم مشاركة السلط في البطولة ليحقق ما يتطلع اليه، باعتبار ان الدعم المادي او توفير الاعلانات يساهم ايجابا في مشاركة الفرق الأردنية بالحدث الآسيوي.

وأوضح ان النادي رفع كتاب اعتراض للاتحاد الآسيوي على عدد الغرف التي منحت للنادي في فندق الإقامة «الاتحاد الآسيوي منح كل ناد 32 غرفة، واشترط ان يكون في كل غرفة شخص واحد، لجانب اشتراطه تواجد عدد من الإداريين والفنيين مع كل فريق، بحيث يكون العدد المطلوب بالكشف اكثر من عدد الغرف الممنوحة، وهذا امر يزيد على الإدارة المصروفات المالية خصوصا بسبب عدم وجود البث التلفزيوني».

المدير الفني للفريق جمال ابو عابد اشار الى ارتياحه لجاهزية الفريق ولقدرته على تقديم مستوى طيب في البطولة «معنويات اللاعبين مرتفعة، وهذا بحد ذاته سلاحا مميزا لدخول اجواء التنافس، الى جانب القدرات البدنية والفنية التي يتمتع بها اعضاء الفريق».

أضاف: وصل التجانس بين لاعبي الفريق مرحلة جيدة، وهو ما كنا نسعى اليه خلال المباريات المحلية التي خضناها في المرحلة الماضية، خصوصا باندماج المحترفين الكاميروني رونالد والبوركيني تارا والتونسي بلال الخفيفي مع باقي افراد الفريق لتكون نقطة هامة في الاداء العام للفريق.

وسيبدأ السلط مشواره في مجموعته (B) بملاقاة المحرق البحريني الساعة الرابعة عصر يوم الجمعة القادم على ستاد الملك عبدالله، وسيخوض مواجهته الثانية الساعة 8 مساء يوم 24 الجاري، وسيلاقي بلاطة الفلسطيني بنفس التوقيت من مساء يوم 27 ذاته.

وتعتبر هذه النسخة الأكبر في تاريخ البطولة، حيث يشارك في دور المجموعة 39 نادياً، حيث صارت منطقة الوسط تحظى بمجموعتين. في الوقت الذي سيحصل الفائز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي هذا العام على مقعد في الدور التمهيدي بدوري أبطال آسيا العام المقبل.