عمان - أمل نصير

صَدر حديثًا عن مجمع اللغة العربية الأردني

العدد الثاني من مجلته الثقافية «البيان العربي» الموجهة للقارئ المختص وغير المختص، والتي تعنى باللغة العربية وقضاياها المتعددة.

احتوى العدد الواقع بـ 114صفحة، إحدى وعشرين مشاركة متنوعة وُزعت ضمنَ أبواب، بعد الافتتاحية التي كتبها الدكتور عيد الدحيات رئيس هيئة تحرير المجلة بعنوان: «ملاحظات حول استراتيجيات التعليم في المملكة الأردنية الهاشمية».

تضمن باب «لغتنا العربية» عددا من المشاركات ساهم في تقديمها: عمر أبو ناموس (حماية اللغة العربية.. بالتشريع أم بالتثقيف)، وعبد القادر عابد(معوقات النهوض باللغة العربية)، وعبد الحميد الفلاح (النهوض باللغة العربية)، وسرى سبع العيش (اللغة العربية: بعض أهلها عدو لها)، وبسام العلي (الحرب المصطلحية: الطبيعة والتقنيات وسبل الأمن الوقائي)، ومحمد الشروط (تأثير اللغة العربية في غيرها من اللغات).

وفي باب قضايا، كتب عبد الجليل الزق عن (مسؤولية الكلمة وآثارها)، وعلاء الدين القريوتي عن (جامعاتنا والالتزام الحضاري)، ومحمد شاهين حول (تأملات حول الأدب العربي)، فيما كتب محمود السلمان وعامر حميدات عن ( اللغة الانجليزية: أصلها وتعلمها ومكانته الاجتماعية)، وكتب نادر رزق عن (التفسير العلمي للقرآن الكريم واشكالياته اللغوية).

كما تضمن العدد العديد من المساهمات عبر الأبواب: اللغة العربية لغة عالمية، ومن التراث، الترجمة، قراءة في كتاب، شعر.

يذكر أن هيئة تحرير المجلة تضم: د. عبدالله الدحيات رئيسا، وعضوية كل من: د. هشام غصيب، د. عبد الحميد الفلاح، د. جعفر عبابنه، د. عبد القادر عابد، د. محمد عصفور، ونبيل احريز(سكرتير التحرير). فيما تولى كفاح ال شبيب الإخراج الفني للمجلة.