عمان - الرأي

وجهت البعثة الأردنية الدائمة لدى الأمم المتحدة رسالة إلى رئيس مجلس الأمن بخصوص الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك / الحرم القدسي الشريف والإجراءات اللاشرعية لتهجير أهالي حي الشيخ جراح من منازلهم التي يملكونها.

وجاء في الرسالة أن ما قامت به إسرائيل من اعتداءات في المسجد الأقصى المبارك يعد انتهاكا للقانون الدولي والوضع القائم التاريخي والقانوني وحرمة المسجد وحرية المصلين ولالتزاماتها كقوة قائمة بالاحتلال في القدس الشرقية.

كما بينت الرسالة أن ما قامت به المملكة بخصوص حي الشيخ جراح، والوثائق التي تم تقديمها للجانب الفلسطيني والتي تثبت ملكية الأهالي للمنازل، وشددت على أن تهجيرهم منها بعد انتهاكا للقانون الدولي الإنساني حيث لا يحق للسلطات الإسرائيلية تهجيرهم وأن على إسرائيل احترام وضعية تلك الأملاك وحق الأهالي بها وعدم المساس بها.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز إن توجيه الرسالة يأتي في إطار الاتصالات والتحركات المكثفة التي تقوم بها المملكة مع المجتمع الدولي والمنظمات الإقليمية والدولية لإطلاق تحرك دولي فاعل للضغط على إسرائيل لوقف الانتهاكات في القدس والاعتداءات على الشعب الفلسطيني.