الرأي - رصد

طهي البطاطس لفترة طويلة على درجات حرارة عالية يؤدي لتكوّن مادة الأكريلاميد المسرطنة.

تعد البطاطا، كما يُطلق عليها في بلاد الشام والمغرب العربي، أو البطاطس في مصر وباقي الدول العربية، من أكثر محاصيل الخضراوات انتشارًا في العالم، كما أنها واحدة من أشهر الأطعمة، ولها قيمةٌ غذائية ولكن يحذر الخبراء من أضرار صحية يمكن أن تتسبب فيها أيضًا.

وبحسب ما جاء في تقرير نشره موقع "ماي أونلي هيلث" onlymyhealth، المعني بالشؤون الصحية، تتميز البطاطس بتعدد استخداماتها، وأنها تمنح نسبة عالية من الشبع. وتحتل البطاطا مرتبة متقدمة بين أعلى الخضراوات المزروعة والمستخدمة كمواد أساسية لخدمة المتطلبات الغذائية والمغذيات للإنسان. ولكن يدور جدل حول مسؤولية البطاطس عن أمراض مثل السمنة ومشكلات أخرى تتعلق بصحة القلب.

ويوضح العلماء أن كلمة السر تكمن في طريقة طهي البطاطس حيث أن المقلي منها يعطي مزيدًا من السعرات الحرارية، في حين أن البطاطس المشوية التي لا يتم استخدام أي زيوت في طهيها تعد الخيار الأمثل.

البطاطس المطهوة

يتم استخدام الحرارة الجافة لطهي البطاطس المشوية، سواء عن طريق فرن غازي أو كهربائي تقليدي أو فرن حراري أو ميكروويف أو على شواية. لا تستخدم هذه الطريقة أي زيت أو وسيلة طهي يمكن أن تزيد من محتوى السعرات الحرارية في الطعام. ومن ثم فإن الشكل المفضل للطهي الصحي هو المشوي. وفي الواقع، تجد البطاطس العديد من الاستخدامات في الطهي ويمكن أن تناسب جميع الأذواق تقريبًا، ويمكن تناولها إلى جانب أطباق الدجاج أو اللحوم.

ويعد احتواء البطاطس على النشا النباتي، الذي يمنح شعورًا بالامتلاء، من المميزات الأساسية إلى جانب مكونات مهمة ذات فوائد غذائية منها:

• البروتين: تحتوي البطاطا على كمية مناسبة من البروتين الغني بأحماض أمينية جيدة النوعية.

• المعادن: يصل المحتوى المعدني في البطاطس إلى المستويات المطلوبة، حيث يشتمل على نسبة أعلى من البوتاسيوم مقارنة بالموز، إلى جانب نسب متوازنة من الصوديوم والبوتاسيوم للحفاظ على التمثيل الغذائي.

• الألياف: تساعد الألياف في البطاطس المشوية على دعم صحة الأمعاء.

• الكالسيوم: يحتوي قشر البطاطس أيضًا على المعادن والكالسيوم. ولكن يجب غسل البطاطس جيدًا، إذا كان سيتم تناول قشرها، للاستفادة من العناصر الغذائية الكلية مع تجنب أي تلوث.

• كربوهيدرات منخفضة: يتم إعداد البطاطس المشوية على نطاق عالمي بهدف الحصول على منتج غذائي منخفض الكربوهيدرات وخالي من الدهون.

أضرار صحية

1- بشكل عام، يُقال إن البطاطس تحتوي على مؤشر نسبة السكر في الدم مرتفعًا، أي أنها تزيد من مستوى السكر في الدم بسرعة كبيرة. ومن ثم، لا ينصح بالبطاطس لمرضى السكري. ويفضل تجنب تناولهم لها حيث لا يمكن في معظم الحالات تحديد الكمية المناسبة، التي لا تسبب ضررًا.

2- ينصح الخبراء بعدم تناول البطاطس المقلية لأن المحتوى الخالي من الدهون يكاد يكون معدومًا بعد القلي في الزيت. ولكن يمكن تناولها مسلوقة أو مشوية.

3- يحذر العلماء من الآثار السلبية لمادة الأكريلاميد، التي تتكون نتيجة للطهي أو القلي لفترة طويلة على درجات حرارة عالية، خاصة وأنها مادة مسرطنة.

بحجم كرة التنس

في ملاحظة ختامية، يقول خبير الصحة العامة سواتي باثوال، إن "البطاطس قلوية بطبيعتها. يتغير تركيبها الكيميائي بمجرد قليها. لذا، يمكن تناولها البطاطس المسلوقة باعتدال لمريض النوع الثاني من داء السكري. ولكن يجب الامتناع عن تناولها مقلية لأنها تصبح حمضية وتحتوي على نسبة عالية من مؤشر السكر في الدم.

ويوضح دكتور باثوال أن "حجم كرة التنس هو حجم البطاطس، التي يجب تناولها في اليوم (سواء كان الشخص مصاب بمرض السكري أو بصحة جيدة)، وإذا أمكن استبدال البطاطس بالبطاطا الحلوة فستعد اختيارًا أفضل مع فوائد صحية إضافية