عمان - الرأي

وصل المتسلق احمد بني هاني البالغ من العمر ٣١ الى قمة جبل اماد ابلام البالغ ارتفاعها ٦٨١٢ متر بعد رحلة مميزة استغرقت ١٥ يوم ٨ ايام منهم كانت على الجبل منذ انطلاقه من عمان في ١٦/٤/٢٠٢١ ليكون اول اردني يضع علم بلاده على هذه القمة من ضمن ٣٠ متسلق حاولوا الوصول الى القمه وبفضل الله كان واحد من ٦ متسلقين ممن تمكنو من الوصول

وقال المتسلق البطل بني هاني ان الوصول لهذه القمة يعتبر من اصعب جبال الهملايا بسبب وعورة و ارتفاع الجبل الشاهق وبرودة الطقس والمنحدرات فيه، مضيفا ان التحدي كان صعبا ولكن بفضل الله تعالى والخبرة المتراكمة استطعت ان رفع علم الاردن عاليا على قمة جبل اماد ابلام دون وقوع اية اصابات تذكر ، مؤكدا انه يشعر بالفخر ازاء ما حققه من نتائج على مستوى العالم في تحديه لرياضة تسلق الجبال .

واشاد بني هاني بالجهات الداعمة مؤكدا انه بالرغم من المصاعب التي واجهته في رحلته والظروف الجوية الصعبة التي رافقت الرحلة من برد قارص وانهيارات ثلجية الا ان هذا كان دافعا قويا لتحقيق الانتصار وبلوغ التحدي ، مؤكدا ان الاردنيين اصحاب همم عالية ولابد لهم من وصول القمم رغم التحديات التي تواجههم .

واضاف ان هذا النجاح المتمثل برفع العلم الاردني ما هو الا استمرارا لنهجه في رفع اسم الاردن وعلمه عاليا على قمم الجبال العالمية.

واشاد البطل المتسلق بني هاني بالداعمين له والمشجعين وخاصة الداعم الرئيسي له المتمثل بشركة تويوتا المركزية ، تريكس لمعدات التسلق وجميع المتابعين له .

ومن الجدير بالذكر ان المتسلق بني هاني يتابع رياضات مختلفة من اهمها رياضة الغوص والجري والدرجات الهوائية ، ويعتبر اول اردني يصل لقمم جبال اماد ابلام ويرفع عليه علم الاردن.