القاهرة - بترا

أكدت مصر موقفها الرافض والمستنكر لاقتحام السلطات الإسرائيلية للمسجد الأقصى وضرورة احترام المقدسات الإسلامية، وتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين وصيانة حقوقهم في ممارسة الشعائر الدينية. جاء ذلك خلال لقاء السفير نزيه النجاري، مساعد وزير الخارجية مع سفيرة إسرائيل أميرة أورون اليوم الأحد .

وأكدت وزارة الخارجية في بيان صحفي ضرورة احترام المقدسات الإسلامية وتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين مطالبة اسرائيل بتوفير الحماية للمصلين وتحمل المسؤولية إزاء ضبط الوضع الأمني.